حرقان المعدة أكثر شيوعا في الدول الغربية

تم نشره في الاثنين 26 حزيران / يونيو 2006. 09:00 صباحاً
  • حرقان المعدة أكثر شيوعا في الدول الغربية

 

نيويورك-قال تقرير نشر بدورية لانسيت الطبية ان حرقان فم المعدة الناتج عن ارتجاع المعدة في المريء والذي يرتفع فيه حامض المعدة في المريء ويسبب حرقة وألما في الصدر يعد مرضا شائعا في الدول الغربية أكثر من أي مكان آخر في العالم.

وراجع طبيبان 31 دراسة منشورة عن شيوع أعراض حرقان المعدة وخلصا الى ان 25 في المائة من سكان الدول الغربية يعانون من أعراضه مرة واحدة على الاقل شهريا وأن 12 في المائة يصابون به مرة أسبوعيا وأن 5 في المائة يصابون به يوميا.

وفي المقابل لا يعاني سوى 11 في المائة شهريا من سكان الدول الآسيوية من أعراض المرض وأربعة فقط أسبوعيا واثنان في المائة يوميا.

وقال دكتور نيكولاس جيه. تالي من مايو كلينيك في روتشسر بولاية منيسوتا الاميركية ودكتور بول مؤيدي من جامعة مكماستر الكندية في هاملتون باونتاريو في التقرير "هناك ندرة في المعلومات عن شيوع حرقان المعدة في مناطق جغرافية أخرى الا ان أعراض ارتجاع المعدة في المريء غير شائعة لدى السكان غير الغربيين."

ولا تعرف الاسباب الدقيقة لحرقان المعدة الا أنه يعتقد ان العوامل الجينية لها علاقة بالمرض. ويعتقد ان البدانة وبعض أساليب الحياة مثل تناول بعض الاطعمة وتناول الحكول والتدخين يرفع من خطر احتمال اصابة الشخص بارتجاع المعدة في المريء.

وأظهرت بعض الدراسات ان تخفيض الوزن ورفع الوسادة أثناء النوم يقللان من حرقان المعدة الناتج عن ارتجاع المعدة في المريء الا انه من غير الواضح ان تفادي الاطعمة المتبلة والمشروبات المكربنة والقهوة وتناول الوجبة المتأخرة التي ينصح دائما بتجنبها تقلل من المرض.

وقال الطبيبان تالي ومؤيدي "لسوء الحظ لا يتجاوب معظم المرضى ايجابيا مع النصيحة بصدد أساليب الحياة ويتطلب الامر علاجا."

وتتراوح الخيارات العلاجية المتاحة حاليا بين تناول أدوية تكبت الحامض وعلاج بالمنظار وجراحة لمنع الارتجاع.

يذكر ان ارتجاع المريء منتشر جدا خصوصا بين البدناء وكبار السن. 40% من البالغين يشكون من أعراض ارتجاع المريء مرة كل شهر و 7% منهم يعانون منه يوميا.

ويعاني نصف السكان البالغين في منطقة الشرق الأوسط من حرقة المعدة مرة واحدة على الأقل في العام، ويشعر واحد من كل خمسة بهذه الأعراض مرة واحدة في الأسبوع أو أكثر. ولأن هذه حالة شائعة، يعتقد الكثير ممن يعانون من حرقة المعدة أنها تصاحب تقدم العمر أو أنها أمر عادي يجب التعايش معه.

التعليق