العراقي جميل مرشح لقيادة الحسين اربد بعد مغالاة ماكسيمو بالاجر

تم نشره في الأحد 25 حزيران / يونيو 2006. 10:00 صباحاً

اربد- الغد- تشهد الايام القليلة المقبلة ختام سيناريو تعاقد نادي الحسين مع المدرب الجديد الذي سيقود الفريق الكروي الاول خلال المرحلة المقبلة، حيث شهدت الايام الماضية اتصالات مكثفة مع العديد من المدربين في محاولة للاستقرار على احدهم خاصة بعد انحصار الترشيحات حول اثنين تتم المفاضلة بينهما وهما الصربي ماكسيموفتش والعراقي عامر جميل، وتبدو كفة الاخير راجحة خاصة بعد مغالاة ماكسيموفيتش في الراتب الشهري ومقدم العقد، الامر الذي يفوق قدرات النادي خاصة بعد فشل صفقة انتقال بشار بني ياسين للوحدات.

وتفيد المعلومات الواردة بان العراقي عامر جميل هو الاقرب في الوقت الحالي لقيادة الفريق بجانب مرتبه الذي يدخل في زاوية الحدود المعقولة.

ومن المؤكد ان المدرب الجديد سوف تكون له كل الصلاحيات في شؤون الفريق الاول وفرق النادي الواعدة، الى جانب المدربين الآخرين من ابناء النادي وبهذا فقد اكدت مشاورات الايام الماضية غلق ملف الاستعانة بمدرب محلي ليقود الفريق، حيث كلفت ادارة النادي مدرب حراس المرمى العراقي زياد داوود الاتصال بالمدرب عامر جميل واستمزاج رأيه ووضع الادارة بصورة الاتصالات مع جميل الذي سبق له وان اشرف على قيادة العديد من الفرق الاردنية كان اخرها فريق الجزيرة الموسم الماضي.

من جهة ثانية حددت مديرية شباب اربد يوم غد الاثنين كآخر موعد يمكن من خلاله تأكيد او تراجع رئيس النادي صقر التل عن الاستقالة التي تقدم بها، كما تشير بعض المعلومات الواردة ان هناك عضوا آخر بصدد تقديم استقالته من عضوية مجلس الادارة.

التعليق