ماريا كاري في تونس تموز المقبل

تم نشره في الأربعاء 7 حزيران / يونيو 2006. 10:00 صباحاً
  • ماريا كاري في تونس تموز المقبل

   تونس- تحيي الفنانة العالمية ماريا كاري حفلا غنائيا في العاصمة التونسية في تموز (يوليو) .

وقالت اللجنة المنظّمة للحفل الغنائي إنّ الحفل سيتمّ في الـ24 من تموز(يوليو) في الملعب الأولمبي بالمنزه.

ونسبت جريدة الصحافة اليومية التونسية في عددها الصادر الاثنين إلى أنّ الاستعدادات بدأت لإنجاح تنظيم الحفل.

وقال المنظمون إنّ تجهيزات الحفل التي سيبلغ وزنها 16 طنا هي نفسها التي ستستخدمها الفنانة في جولتها داخل الولايات المتحدة الأميركية بعد تونس.

كما تقرّر البدء ببيع بطاقات الدخول إلى الحفل قبل موعده بمدّة حيث ستنطلق في الـ15 حزيران (يونيو).

والحفل هو الثالث من نوعه الذي تنظمّه تونس التي سبق أن شهدت حفلين ضخمين حضرهما أكثر من 50 ألف متفرّج لكلّ من مايكل جاكسون وستينغ.

ويتوقع المنظمون أن يشهد الحفل رقما قياسيا في عدد الحضور لاسيما أنّ موعده يأتي في عزّ الموسم السياحي التونسي، حيث بدأت عدة وكالات سفر في الحجز لسياح من غرب أوروبا لحضور الحفل.

وزار تونس في الآونة الأخيرة فريق من المشرفين على أعمال ماريا كاري للوقوف على مختلف الاستعدادات.

وكانت ماريا كاري قد أكدت عودتها القوية للأضواء، هذا العام بعد فوز أحدث ألبوماتها الغنائية Emancipation of Mimi" بجائزة NAACP السنوية في دورته الـ 37.

ويأتي فوز كاري بعد أسابيع قليلة من حصولها على ثلاثة جوائز غرامي من أصل ثمانية ترشيحات.

وقد تفاجأ العديد بهذه الصناعة من عدم حصول كاري على جوائز أكثر خاصة وأن ألبومها Emancipation of Mimi حقق أفضل مبيعات للعام.

وكانت عودة كاري لعالم البوب بقوة العام 2005 فاجأت صناعة الموسيقى، بعد عز التسعينيات الذي فقد وهجه جراء عدة عقبات واجهت كاري منها انهيارها النفسي وقيام شركة فيرجين بإنهاء عقدها معها وإخفاقها في عالم السينما.

التعليق