منزل الفرنسي فييرا يتعرض للسرقة

تم نشره في الخميس 25 أيار / مايو 2006. 10:00 صباحاً

نيس (فرنسا)  - تحقق الشرطة في تقارير عن تعرض منزل لاعب وسط المنتخب الفرنسي باتريك فييرا في منطقة الريفييرا الفرنسية للسرقة.

وقال مصدر في الشرطة يوم امس الأربعاء مؤكدا تقارير وسائل الاعلام إن اللاعب قدم بلاغا للشرطة قال فيه إن لصوصا سطوا في مطلع الاسبوع على منزله في منتجع كان وسرقوا مجوهرات وفروا بسيارته المرسيدس.

وأضاف المصدر إن السيارة عثر عليها في وقت لاحق بمدينة نيس. وتعمل شرطة نيس وكان سويا في التحقيق.

ووقعت عملية السطو ليلا قبل انضمام فييرا الى معسكر المنتخب الفرنسي التدريبي في منتجع بجبال الالب.

وطبقا للتقارير التي نشرتها وسائل الاعلام الفرنسية والبريطانية استخدم اللصوص الغاز المنوم للتأكد من أن فييرا وزوجته شيريل وابنتها لن يستيقظوا.

وانضم فييرا (29 عاما) الى نادي يوفنتوس الايطالي العام الماضي بعد تسعة مواسم قضاها مع ارسنال الانجليزي. ولعب فييرا 48 مباراة دولية لفرنسا سجل فيها أربعة أهداف.   

التعليق