إيران تتطلع لإحداث "صدمة" أمام المنتخب المكسيكي

تم نشره في الأربعاء 24 أيار / مايو 2006. 10:00 صباحاً
  • إيران تتطلع لإحداث "صدمة" أمام المنتخب المكسيكي

طهران - ذكرت وكالة أنباء الطلبة الايرانية (إسنا) أن المنتخب الايراني لكرة القدم يتطلع لاحداث "صدمة" في أولى مبارياته بنهائيات كأس العالم 2006 بألمانيا والتي يلتقي فيها مع نظيره المكسيكي في 11 حزيران/يونيو المقبل.

وصرح الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش المدير الفني للمنتخب الايراني إلى (إسنا) قائلا "المنتخب المكسيكي أقوى من فريقي ولكن هذه المباراة قد تصبح أيضا أكبر خطورة للمنتخب الايراني في طريق البحث عن التأهل للدور الثاني (دور الستة عشر)".

ولان صعوبة التنبؤ من الاسباب الرئيسية التي تجعل كرة القدم أكثر جاذبية فإن إيفانكوفيتش أعرب عن تفاؤله بأن المنتخب الايراني قد يقدم أداء مفاجئا ويحقق "معجزة".

وقال وحيد هاشميان مهاجم الفريق إن المنتخب الايراني يجب أن يتخذ من المنتخب اليوناني مثالا بعد أن نجح الفريق اليوناني في التغلب على المرشحين الاوائل في بطولة كأس الامم الاوروبية بالبرتغال عام 2004 ليتوج بلقب البطولة.

وقال هاشميان "نفس الشيء قد يحدث في كأس العالم. ويجب فقط أن نحدث صدمة في مباراتنا الاولى بالبطولة والتي ستكون أمام المنتخب المكسيكي في نونبيرغ".

وقال هاشميان إن المنتخب الايراني لن يكون مرشحا في مجموعته ولذلك ستكون الضغوط الواقعة على منتخبي المكسيك والبرتغال للفوز على المنتخب الايراني في صالح الفريق الايراني نفسه.

وقال هاشميان مهاجم هانوفر الالماني "من النقاط الايجابية أيضا هو أن الصف الثاني في فريقنا يتألف من لاعبين شبان موهوبين يدركون تماما التحدي الفريد الذي يواجهونه".

وقال إيفانكوفيتش إلى (إسنا) إن جميع اللاعبين بمن فيهم هاشميان أصبحوا لائقين بعد إصابة لاعبين بارزين هم مويتابا جابري ومحرم نافيديكيا ووحيدي نيكباختي.

وقال المدرب الكرواتي "والآن أصبح هدفنا الرئيسي هو تجنب المزيد من الاصابات في معسكرنا التدريبي".

ورغم ذلك قال اللاعبون في تدريب الفريق أول من أمس الاثنين إن هاشميان لم يبد لائقا على الاطلاق ولمس ركبته المصابة أكثر من مرة.

وقال هاشميان "إنني أصبحت على خير ما يرام ولكن الاطباء المعالجين نصحوني بأن أكون حذرا في التدريبات الاولى ".

وذكرت وسائل الاعلام الايرانية أن إيفانكوفيتش اختار لليوم الثاني على التوالي خلال تدريبات أول من أمس الاثنين فريقين موضحين أن إيفانكوفيتش حدد بالفعل التشكيل الاساسي للمنتخب الذي سيخوض مباريات الفريق في نهائيات كأس العالم.

وبدا أن إبراهيم ميرزابور سيكون حارس المرمى الاساسي للفريق في البطولة على أن يضم خط الدفاع أربعة لاعبين هم حسين كعبي ورحمن رضائي ويحيى غول محمد ومحمد نصراتي.

أما خط الوسط في التشكيل الاساسي للفريق فسيضم اللاعبين جواد نيكونام والثلاثي المحترف بالدوري الالماني (بوندسليغا) وهم مهدي مهداوي نجم هامبورغ وعلي كريمي مهاجم بايرن ميونيخ وفيريدون زاندي لاعب كايزرسلاوترن.

ويتألف خط الهجوم من الثنائي وحيد هاشميان والمهاجم المخضرم علي دائي نجم بايرن ميونيخ الالماني سابقا.

وحصل المنتخب الايراني على راحة من التدريبات أمس ليلتقي اللاعبون بعائلاتهم على أن يؤدي الفريق تدريبه الاخير اليوم الاربعاء قبل السفر إلى العاصمة الكرواتية زغرب يوم غد الخميس، حيث يلتقي الفريق مع نظيره الكرواتي في 28 أيار/مايو الحالي.

ويلعب الفريق بعد العودة إلى طهران مباراته الودية الثانية مع المنتخب البوسني في 31 من نفس الشهر على ستاد أزادي.

ويزور الفريق مدينة مشهد الدينية في الرابع من حزيران/يونيو المقبل للقيام بمراسم الصلاة. على أن يترك الفريق العاصمة طهران في الساعات الاولى من صباح اليوم التالي متوجها إلى معسكره في فريدريكشافين بألمانيا.

التعليق