خبراء سنغافوريون يحذرون من مخاطر سرطان عنق الرحم

تم نشره في الأحد 21 أيار / مايو 2006. 09:00 صباحاً

سنغافورة- أوضحت بيانات أمس أن سرطان عنق الرحم يتسبب في وفاة ما يقرب من نصف السيدات المصابات بالمرض في سنغافورة.

وقال الخبراء إن الارقام تشير إلى أنه لا تزال هناك سيدات لا تؤخذ منهن مسحات مجهرية ولا يسعين للعلاج إلا بعد ظهور أعراض مثل النزيف وعندها يكون السرطان قد وصل إلى مرحلة متقدمة.

وقالت جمعية السرطان السنغافورية إن حالات سرطان عنق الرحم انخفضت من 18 في كل مائة ألف سيدة ما بين عامي 1968و1972 إلى 6ر10 في كل مائة ألف سيدة ما بين عامي 1998و2002.

وفي كل عام تصاب حوالي 200 سيدة بهذا النوع من السرطان ويموت 85 منهن وهو ضعف المعدل في دول مثل الولايات المتحدة والنرويج والسويد حيث يخضع 80 في المائة منهن للعلاج المنتظم.

وتقدم خدمات مدعمة لاجراء المسحة المجهرية في إطار أول حملة للتوعية بسرطان عنق الرحم. ويمكن أيضا إجراء المسحة المجهرية مجانا على مدار العام في عيادتين.

التعليق