"سيف" أمل منتخب الناشئين بالتأهل لسلة آسيا

تم نشره في الأحد 14 أيار / مايو 2006. 09:00 صباحاً
  • "سيف" أمل منتخب الناشئين بالتأهل لسلة آسيا

اليوم الاجتماع الفني لتصفيات عمان
 

حسام بركات

 عمان-  وصلت أمس الوفود المشاركة في الجولة الثانية لتصفيات غرب آسيا للمنتخبات الناشئة تحت 18 سنة بكرة السلة والمقررة بضيافتنا في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب خلال الفترة من 15 إلى 19 أيار- مايو الحالي، والمؤهلة إلى النهائيات الآسيوية المقررة في الصين خلال شهر آب- أغسطس المقبل.

ومن المفروض أن يكون وفدا العراق وسورية قد وصلا برا، فيما وصلت وفود لبنان واليمن وإيران جوا، حيث تم وضع البرنامج التدريبي للمنتخبات المشاركة في التصفيات، والتي تبدأ بالمنتخب اليمني ظهر اليوم وتختتم بمنتخبنا عند التاسعة ليلا.

ويعقد اتحاد غرب آسيا عند الرابعة من مساء اليوم في مقر الاتحاد بصالة الأمير حمزة الاجتماع الفني برئاسة رئيس اتحاد غرب آسيا مفوض عام البطولات في اتحادنا مضر المجذوب وبحضور مندوبي الفرق لإجراء القرعة ووضع جدول البطولة التي ستقام بنظام الدوري من مرحلة واحدة لتتأهل أربعة فرق إلى نهائيات آسيا.

ويتصدر المنتخب اللبناني التصفيات برصيد 10 نقاط يليه اليمني 9 والإيراني 8 والسوري 7 ومنتخبنا 6 والعراقي 5 نقاط.

منتخبنا يختار البداية

ومن المقرر أن تنطلق المنافسة اعتبارا من غد الاثنين وتستمر لخمسة أيام وتختتم الجمعة المقبل بمعدل 3 مباريات يوميا عند الثالثة عصر والخامسة مساء والسابعة ليلا، وتنص تعليمات القرعة على أن يكون للمنتخب المضيف حق اختيار مباراة البداية، ويتوقع أن يختار الجهاز الفني لمنتخبنا منتخب العراق ليبدأ معه المنافسة.

وكان منتخبنا الوطني للناشئين قد احتل المركز قبل الأخير في تصفيات الجولة الأولى بعد فوزه على العراق 46-38 في مدينة المكلا اليمنية الصيف الماضي وخسارته أمام لبنان في افتتاح الجولة 56-79 ثم سوريا 65-76 وإيران بعد التمديد 53-56 واليمن المضيف 57-66.

ويجب حصولنا على المركز الرابع على أقل تقدير من خلال الفوز على العراق وهزيمة سورية بفارق يزيد على 11 نقطة، وتعرض الأخيران لخسائر متتالية من اليمن ولبنان وإيران، كما أن تبادل فوز فرق المقدمة على بعضها البعض يمكن أن يساعد منتخبنا على احتلال مركز متقدم.

سيف يقود آمال التأهل

ويعتمد منتخبنا الوطني للناشئين خلال هذه التصفيات أكثر ما يعتمد على جهود صانع ألعابه الموهوب والمتألق سيف عامر الذي رغم صغر سنه يمتلك سجلا عامرا بالإنجازات، حيث أثبت هذا اللاعب خلال منافسات دوري الناشئين الموسم الماضي نضوجا ملفتا، وقدرة عالية على قراءة الملعب سواء بتحريك أوراق الفريق أو تقديم تمريرات غاية في الإتقان، أو إيجاد الحلول الفردية إذا لزم الأمر.

وأحرز سيف عامر مع فريق ميني باسكت الرياضي المركز الثالث لبطولة ماتيرا قبل 5 سنوات، ثم انضم لفريق الناشئين تحت 14 سنة وهو في الثانية عشرة من عمره فأحرز لقب الدوري 3 سنوات متتالية ثم أحرز لقب دوري الناشئين تحت 16 سنة عامين متتاليين، ولم يخسر فريقه على اختلاف الفئات العمرية أي بطولة محلية.

وتعتمد تشكيلة المنتخب الذي خاض معسكرين تدريبيين في صربيا مطلع هذا العام وتركيا الشهر الماضي تحت إشراف المدرب السلوفيني رانكو ومساعده الوطني سمير مرقص على مجموعة كبيرة من اللاعبين الواعدين، وسننتهز فرصة تألقهم المتوقع في هذه التصفيات للحديث عن إنجازاتهم والمستقبل الواعد الذي ينتظرهم.

التعليق