أكثر أمراض الفم شيوعا

تم نشره في الأربعاء 22 آذار / مارس 2006. 09:00 صباحاً

د. قصي الخصاونة

عمّان- للفم أمراض عديدة، يصاب بها المرء من دون أن يشعر بأهمية علاجها، إما لقلة التوعية الصحية، وإما لاعتبار البعض هذه الأمراض طارئا سيزول مع الوقت، ومن أكثر أمراض الفم شيوعا:

 البقع البيضاء في مخاطية الشدق أو الفم:

الأسباب

- انتانات في مخاطية الفم أو الشدق مثل الآفات العقبولية قد تسبب بقعا بيضاء محاطة بمنطقة حمامية.

-السلاق يؤدي الى بقع بيضاء فموية.

-البقع المخاطية الافرنجية: هي بقع بيضاء رمادية مؤلمة، مرتفعة ومحاطة بمنطقة حمامية.

آفات الفم والشدق تحدث أكثر على الشفة السفلى من الداخل، واللسان وأجزاء أخرى من الفم، والبقع المخاطية تكون معدية.

- الطلاوة المشعرة: هي آفة بيضاء تظهر على اللسان مع غشاء كاذب أبيض مقشور على قاعدة حمامية.

-الطلاوة: آفات حزازاية الشكل تترافق مع عدة أدوية، أمراض كبدية وداء رفض الأنسجة.

-الوحمة الاسفنجية البيضاء

بقع إسفنجية متسمكة بيضاء تظهر على الوجه الداخلي للشفتين والخدين وجانبي اللسان.

-الكارسينوما:قد توجد بشكل آفة بيضاء.

- عسر التقرن الخلقي: قد يسبب بقعا بيضاء. وينجم عن عدة عوامل موضعية أو جهازية منها:

الأدوية: حالات نظير الودي أو مقلدات الودي هي السبب الأكثر شيوعاً لجفاف الفم. "الاتروبين، البلادونا، البانثين، ديمين هيدرينات (درامامين)، مضادات الاكتئاب، الفينوثيازينات ومضادات الهسيتامين "وغيرها قد تُسبب جفاف الفم، والسكري، تناذر ميكولكز، تناذر جوجرن، عوامل نفسية، الساركوييد، الجفاف الشديد الناتج عن العطش الشديد.

 

احمرار مخاطية الفم والشدق:

الأسباب:

-التهاب اللثة المزمن هو سبب رئيسي لاحمرار اللثة.

-التهاب الفم بالعقبول البسيط.

-البلاغرا: جوانب اللسان حمامية وقد تصبح مؤخراً حمراء لحمية.

-سوء الامتصاص: الأغشية المخاطية للسان والشدق حمراء.

-الحزاز المسطح.

-الداء الفقعاني في الأغشية المخاطية.

-الحالات الارجية أو التحسسية في مخاطية الشدق الناتجة عن غسولات الفم والعلكة ومعاجين الأسنان وغيرها.

-التبقع الأحمر.

-الأورام الوعائية الدموية والنشؤات مثل الكارسينوما.

-توسع الشعريات قد تكون مظهراً لتوسع الشعريات النزفي العائلي أو التصلب الجهازي أو قد تتلو المعالجة الشعاعية.

-عوز الفيتامينات والحديد والفوليت قد تحدث لساناً أحمر.

-اللسان الجغرافي قد يظهر أيضاً بشكل بقع حمراء.

 فقدان الإحساس بالتذوق:

الأسباب:

-أذية العصب اللساني.

-جفاف الفم.

-أدوية مثل البنسيلامين.

-اضطرابات نفسية.

-أمراض عصبية مثل الانتقالات الدماغية، والآفات التي تصيب حبل طبلة الأذن تكون مسؤولة عن ضياع حس الذوق.

-الخشام (ضياع حس الشم) يؤدي عادة إلى ضياع واضح في حس الذوق.

 

تشقق اللسان

اللسان المتشقق يعني وجود تشققات وأخاديد في اللسان. تتفرع منها تشققات أصغر على سطح اللسان. وقد تظهر تشققات اللسان كعرض مصاحب لأمراض أخرى مثل متلازمة " ميلكرسون روسينثال"، وقد تظهر وحدها من دون ان يكون لها سبب ظاهر.

وتبلغ نسبة ظهور تشققات اللسان 5% بين عامة الناس، وهي نادرة الظهور لدى الأطفال، وتزيد نسبة ظهورها مع العمر، فكلما كبر الإنسان كلما زاد احتمال ظهورها في لسانه، ويختلف عمق التشققات وكثرتها من شخص لآخر, وهذه التشققات بالرغم من عمقها وكثرتها إلا انها عادة ما تكون غير مؤلمة إلا اذا صاحبها التهابات مزمنة.

الاسباب:

وينتج عادة من تراكم بقايا الطعام داخل هذه التشققات والأخاديد وتحللها. مسببة التهابات واحمرارا في اللسان كما قد ينبعث منها روائح كريهة. وهو ما يعرف ببخر الفم إذا لم يهتم بها ويحرص على تنظيف هذه الشقوق جيدا, ولا داعي للقلق منها فقد يبدو شكلها مقلقا للمصاب أو أهله وقد يظنون بأنها مرض خطير. والحقيقة ان السبب الرئيس من ظهورها لا يزال غير معروف. وقد يصاحبها التهابات فطرية وبكتيرية مثل مرض الحزار المنبسط أو اللسان الجغرافي.

ويجب التأكيد على ضرورة الحرص على تنظيف اللسان جيدا وذلك باستخدام الفرشاة الخاصة به أو حتى فرشاة الاسنان. وذلك بالحرص على استخدامها بطريقة صحيحة وتفريش اللسان بلطف من دون الضغط عليها بقوة، لأن ذلك قد يسبب جروحا وتهيجا لسطح اللسان وحرقة وألما.

كما ان الضغط بقوة على اللسان قد يسبب ردة فعل مفاجئة تظهر على شكل رغبة قوية في القيء.

* مدير المركز الأردني الألماني لطب وزراعة الأسنان

التعليق