عفاف شعيب: تدني الفن المصري للحضيض سببه ارتفاع أجور النجوم

تم نشره في الاثنين 20 آذار / مارس 2006. 10:00 صباحاً

    القاهرة- اعتبرت الفنانة المصرية عفاف شعيب أن الفن المصري هبط في الاونة الاخيرة بعد أن كانت له الريادة والتفوق لسنوات طويلة شهدت ازدهاره ووفرة إنتاجه رغم ضعف الامكانات وقلة الأدوات.

وقالت الفنانة الكبيرة في لقاء مع وكالة الانباء الالمانية إنه يجب على الفنانين المصريين مواجهة أنفسهم بتلك الحقيقة وأن يكفوا عن الكذب على أنفسهم في هذا الصدد وأن يتعاملوا مع الامر بمنتهى الشفافية والمصداقية لتعود إليهم وإلى ما يقدمون الريادة والجماهيرية التي كان الفن المصري يتمتع بها.

   وأضافت عفاف شعيب "غياب الريادة ليس مقصورا على الفن وحده وإنما على الثقافة والعلم والابداع بدليل أن هناك آخرين سبقونا بإبداعاتهم رغم أنهم بدأوا في وقت متأخر" مبررة ذلك التدني بوجود أكثر من عيب مصري لابد من العمل فورا على تلافيه.

وأشارت الفنانة التي اعتزلت الفن منذ ثلاثة عشر عاما ثم عادت للتمثيل قبل عدة أعوام إلى أن أهم العيوب الفنية القائمة حصول النجم أو النجمة على نصيب كبير من ميزانية العمل الفني مما لايتيح للعمل أن يتمتع بالميزانية المرصودة فيظهر ضعيفا فيما يشكل تخريبا فنيا حسب قولها.

وقالت بطلة (الشهد والدموع) و(إمام الدعاة) إنها ليست ضد أن يحصل النجوم على ما يستحقونه من أجر لكنها ترفض أن يكون ذلك على حساب العوامل الفنية الاخرى مثل الادوار المساعدة أو الفنيين أو الديكور أو الملابس والاكسسوارات، ملفتة إلى فشل الكثير من الاعمال التي قام ببطولتها نجوم كبار لهذا السبب.

   وأوضحت شعيب أن على الفنان أن يهتم بفنه أكثر من الاهتمام بأجره وأن ينتزع الانانية من قلبه لان السنوات الاخيرة أظهرت حسب تعبيرها مدى الظلم الواقع على الاعمال الفنية من جانب أبطالها الكبار الذين نسوا أن الفن رسالة محترمة تقدم للجمهور القيم والاخلاق.

وحول عودة الكثير من المعتزلات للعمل بالتمثيل قالت عفاف شعيب إنها ظاهرة جيدة لان المعتزلات العائدات يعلمن في فترة الاعتزال أن عليهن واجب تجاه الجمهور يتمثل في تقديم أعمال هادفة، مشيرة إلى أنها لن تتحدث عن تجربة عودة أي فنانة لان لكل منهن وجهة نظرها الخاصة في الاعتزال وفي العودة.

   وأوضحت أنها اكتشفت أنها كانت مخطئة بالبعد عن التمثيل عقب ارتدائها الحجاب باعتبار الفتاوى التي كانت رائجة وقتها بتحريم التمثيل والتي تأكدت من كونها منافية للصواب بعد أن استفتت علماء كبار أكدوا أن التمثيل ليس حراما طالما التزم الممثل بالاحترام وحافظ على قيم المجتمع وتعاليم الدين.

التعليق