جاكسون يدفع الرواتب المتأخرة لعمال مزرعته

تم نشره في الجمعة 17 آذار / مارس 2006. 10:00 صباحاً

   كاليفورنيا- كان الأمس بمثابة يوم الخلاص لجميع العاملين في مزرعة نيفرلاند التي يملكها مغني البوب مايكل جاكسون، حيث سيقوم الأخير بدفع رواتب جميع العاملين في المزرعة والمتراكمة منذ كانون الأول (ديسمبر) الماضي.

   وقال دين فراير، المتحدث باسم جاكسون، إن المغني الأميركي سيقوم بتوزيع 306 آلاف دولار على العاملين الخميس، بعد أن قامت دائرة العلاقات العامة في كاليفورنيا بإرسال رسالة خطية له وتغريمه مبلغ 170 ألفا عن تأخره في دفع  الرواتب.

   يقول فراير "ستسمح الدائرة لجاكسون بدفع رواتب الموظفين مباشرة، وستتأكد بطرقها الخاصة ما إذا كان جاكسون قد قام فعلا بعملية الدفع أم لا."

   ورغم أن جاكسون دفع رواتب هؤلاء الموظفين، إلا أنهم لن يعودوا للعمل إلا حين يقوم جاكسون بدفع تأمين خاص على رواتبهم في المستقبل.

غير أن عددا من الموظفين في المزرعة لم يتغيبوا عن العمل وذلك لاعتنائهم بالحيوانات فيها، بعد أن أعلن أحد الأطباء البيطريين في كاليفورنيا استعداده لدفع رواتبهم على حسابه الخاص.

   وجاكسون، الذي يتخذ من البحرين مقرا لإقامته حاليا، لم يعد يعيش في مزرعة نيفرلاند بعد أن اتهم في السابق أنه يستعملها لإغواء الأطفال الصغار والتحرش بهم جنسيا.

   إلا أن جاكسون أنكر هذه التهم، وقال إن المزرعة، المجهزة بحديقة حيوانات وملاه، أنشئت لتكون مصدرا لفرح الأطفال وليس للتحرش بهم.

وبعد 32 ساعة من التداول في قاعة محكمة سانتا باربارة، برأت المحكمة نجم البوب من التهم العشر الموجهة ضده.

   وكان المتحدث باسم جاكسون قد أعلن، بعد انتهاء المحاكمة، أن جاكسون لا يملك أي نية لبيع مزرعة نيفرلاند أو مغادرة الولايات المتحدة نهائيا، كما رفض التعليق حول أنباء تحدثت عن أي أزمة مالية يواجهها جاكسون.

التعليق