ثلاث حالات تحكيمية مثيرة للجدل

تم نشره في الأحد 12 آذار / مارس 2006. 09:00 صباحاً
  • ثلاث حالات تحكيمية مثيرة للجدل

 عمان - الغد - ثلاث حالات تحكيمية كانت مثيرة للجدل في ثلاث مباريات هامة،ويبقى القرار فيها لحكام المباريات،وان كنا نتمنى الحرص مستقبلا على تلافي مثلها ان كانت اخطاء بالفعل ،لان البطولة دخلت مرحلة حرجة لا مجال للتهاون فيها.

ركلة جزاء للوحدات

   احتسب الحكم الدولي حسن مرشود ركلة جزاء لمصلحة الوحدات بداعي تعرض المهاجم مصطفى شحادة للعرقلة من مدافع الفيصلي محمد زهير،لكن لاعبي الفيصلي احتجوا بشدة على قرار الحكم واعتبروا ان زميلهم لم يقصد إعاقة المهاجم وانما تخليص الكرة.

جزاء غير محتسب

   وفي مباراة شباب الحسين والبقعة كان الشباب متقدمين بهدف، واستقبل العراقي علي جواد كرة من زميله مؤيد ابو كشك وقبل ان يسدد الكرة كان حارس الشباب بلال ابو لاوي يرتمي على قدمي جواد،فطالب لاعبو البقعة الحكم سليمان دلقم بإحتسابها ركلة جزاء،لكنه بدلا من ذلك احتسبها ركلة ركنية.

هدف يثير الاعتراض

   الحالة الثالثة والآخيرة برزت في لقاء الحسين اربد والجزيرة،حيث تابع عبدالله الشياب كابتن فريق الحسين اربد رأسية زميله وليد بني ياسين المرتدة من القائم ليضعها في الشباك،لان الحكم محمد ابو لوم اشار في البداية الى استمرارية اللعب،لكنه عاد عن قراره واحتسب الهدف بعد التشاور مع زميله المساعد فواز النعيمات.

التعليق