أسرار عن النباتات المنزلية

تم نشره في السبت 4 آذار / مارس 2006. 10:00 صباحاً

عمّان- الغد- تضفي الزهور والنباتات على المنزل لمسة جمال ورومانسية، وحتى تحافظي على الزهور والنباتات الطبيعية في أبهى صورة لها يقدم لك المهندس الزراعي ناصر الساكت في هذا المجال بعض الطرق للعناية بها:

- هناك نباتات تصلح زراعتها في الأماكن المكشوفة بالأحواض المعلقة بالشرفة، أو في حديقة المنزل والأسطح، وهي تحتاج إلى إضاءة مستمرة ، وتتحمل الحرارة والصقيع، ومن أشهرها: الفل المزدوج، والياسمين البلدي، والنباتات المتسلقة، وميزتها أنها تعطي رائحة محببة، خاصة عندما يهب عليها الهواء فينشر النسيم المعطر في المكان.

- تمتاز زهور النباتات المتسلقة – مثل الياسمين البلدي المتسلق وست الحسن - بأن عمرها طويل حيث تستمر من 6 إلى 8 أشهر، كما أنها يمكن زراعتها أيضاً بالأحواض المعلقة، فلا تحتاج إلى مساحة كبيرة.

- للعناية بهذه النباتات يلزمها في فصل الشتاء ري الجذور بمعدل مرة كل أسبوع لكل نبات بما يقرب من كوبي ماء(أو حسب الأصيص أو مساحة التربة)، كما تحتاج إلى الرش بالرذاذ للأوراق باستخدام الرشاشة.

- في الصيف تحتاج إلى الري يوماً بعد يوم بحوالي كوبي ماء على الجذور مع ضرورة الرش بالرذاذ للأوراق أيضاً، لترطيب الجو المحيط بالنباتات وتخليصه من الأتربة التي تعمل على انسداد المسام الورقية .

- داخل الشقة(نباتات الظل) يمكن زراعة نباتات ورقية مزهرة وأخرى ورقية غير مزهرة، ولنجاح زراعة نباتات الظل يجب تعريضها للضوء يومياً لمدة ساعة على الأقل حتى وإن كان غير مباشر. أما إذا لم تتوافر إمكانية ذلك فيمكن فتح النافذة وغلق الزجاج، وإذا كانت النباتات في مكان يصعب تحريكها فيه فيمكن استخدام الإضاءة الحديثة المخصصة لهذا الغرض والبديلة للضوء الطبيعي.

- وينصح  بعدم الإفراط في استخدام المخصبات، ومقويات النباتات، والالتزام بإرشادات المتخصص، لأن لكل نبات خصائص يحتاج معها إلى عناية قد لا تنطبق على الأنواع الأخرى، كما ينصحون بضرورة تقليب التربة باستمرار لتهويتها، ومنع إصابتها بالعفن الذي يفسد الزراعة، وكذلك عدم الإكثار من ري الجذور عن الحد المطلوب، حتى لا تتعفن.

التعليق