أوبريت "كلنا بنحب الحياة" شعلة الفن في مواجهة عتمة الموت والدمار

تم نشره في الأحد 26 شباط / فبراير 2006. 10:00 صباحاً
  • أوبريت "كلنا بنحب الحياة" شعلة الفن في مواجهة عتمة الموت والدمار

تبثه الفضائيات العربية خلال الأيام المقبلة

 محمد جميل خضر

   عمّان- أنهى المخرج المصري جمال عبدالحميد ومعاونوه اول من امس تصوير اوبريت "كلنا بنحب الحياة" تأليف د. مدحت العدل, الحان عمرو مصطفى وتوزيع الموسيقي الاردني ايمن عبدالله, الذي تبنت فكرته مؤسسة الامل وعدد من الفنانين والمؤسسات الاردنية والفنان المصري احمد بدير ردا على العمليات الارهابية التي استهدفت عمان في شهر كانون الثاني "ديسمبر" الماضي.

   وشارك في الأوبريت عدد كبير من نجوم التمثيل والغناء العربي بحضور وزير الثقافة د. عادل الطويسي، مندوبا عن رئيس الوزراء معروف البخيت، واسرة الاوبريت التقنية والفنية ومدير المركز الاعلامي الاردني باسل الطراونة الذي القى كلمة اشاد فيها بـ "تضافر جهد عربي واسع لاسماع الارهابيين والمتطرفين الكلمة الفصل ".

   وصور المخرج عبدالحميد الجزء الخاص بالمسرح "الاستوديو" من الاوبريت الذي يشمل على وقوف الفنانات والفنانين من ممثلي ومغنين فوق الخشبة وتأدية الجانب الدرامي والغنائي امام الجمهور .

   وسيصار حسب مخرج الاوبريت وكاتب كلماته الى اجراء عمليات المونتاج على ما تم تصويره اول من امس واضافة المشاهد الوثائقية والأرشيفية على الشريط, وهي الصور المتعلقة بتفجيرات الاربعاء الاسود, وصور آخر الاحداث في فلسطين والعراق, وصور للمخرج السوري العالمي مصطفى العقاد الذي قضى شهيدا في احد تلك التفجيرات .

   وشارك في عمليات التصوير الفنانون: يسرا وفاروق الفيشاوي وسامي العدل ومحمد الحلو والمغنية الشابة شذى من مصر, والمغنية السعودية وعد , والسورية رويدا عطية, والاماراتي سعود ابوسلطان, واللبناني ايوان, والعراقي ماجد المهندس, الليبي شاب جيلاني, اضافة الى الاردنيين عمر العبداللات وديانا كرزون .

   وحضر التصوير من الفنانين العرب الضيوف الفنانة السورية سوزان نجم الدين والمصرية هالة صدقي والمصري خالد زكي والممثلة المصرية الشابه زينة وعدد آخر من الفنانين العرب الذي احتشدوا في عمان لتأكيد وقوفهم  في وجه اعداء الحياة وخفافيش الظلام .

   وتحمل كلمات الاوبريت الذي كتبه صاحب الاوبريت "الحلم العربي" احتفاء قويا بالحياة "الورد ابقى من الدمار/ والليل بيمحيه النهار/ والخلق مخلوق للعمار/ كلنا نحب الحياة".

   وليس مصادفة ان يختار مكان الاوبريت الذي سيوزعه الاردني ايمن عبدالله هذا المقطع كلازمة يرددها الكورال والفنانون العرب من مغنين وممثلين واطفال صغار يحملون الورد بين كل مقطع وآخر من مقاطع الاوبريت .

   ويبدأ الاوبريت بتأدية الفنانين المصريين فاروق الفيشاوي وسامي العدل بصوتيهما الجهوري العميق المقطع الاول "لما قابيل قتل هابيل/ والحق وسط الدم تاه" وعند الوسط عند مقطع "طفلة بريئة تبتسم" يبدأ الغناء مع صوت شاب جيلاني لتكمل معه المصرية الشابه شذى "وبلحظه يترسم الالم " حتى آخر المقطع .

   وبعد مقطع اللازمة يأتي الاماراتي سعود ابوسلطان بمقطع "الدم على ثوب الفرح" في اشارة لتفجير فندق الراديسون ساس الذي استهدف حفل زفاف استشهد فيه والد العروس ووالد العريس. وتكمل السعودية وعد المقطع مع ابوسلطان "بين القلوب المؤمنة" ويتقدم الفنان الاردني عمر العبداللات احد ابرز الذين تبنوا الفكرة واسهموا في نجاحها لتأدية مقطع آخر تكمله معه السورية رويدا عطية "وبكره حيصادروا العز والعشب والقلب السعيد" . وكان العبداللات تبنى قبل ذلك اوبريت "يا بلدنا" بمشاركة فنانين اردنيين عشية التفجيرات.

   وادى العراقي ماجد المهندس مع ديانا كرزون المقطع الذي استهله المهندس بـ "يا موحدين في كل دين/ الله محبه وخير ونور/ وتعالوا مدولنا الايدين/ نبني ضد الجهل سور" .

   وأكملت الفنانه يسرا المقطع الذي بدأه اللبناني ايوان "نزرع ورد نحصد الم" وعكست مشاركة يسرا دعوة للتمسك بالحياة والفن، "علموا ولادكو الغنى" الى آخر المقطع, ليختم الفنان المصري محمد الحلو الاوبريت "آخر كلام مني اسمعوه/ يا تنادوا بالخير والسلام/ يا الحب والنور يصلبوه/ ونقول على الدنيا السلام/ د عار علينا يا بشر/ نسكت على قتل البشر/ على ناس قلوبهم من حجر/ ما يعرفوش معنى الحياة".

   وذكر الحلو في تصريح لـ"الغد" انه آثر ان يختم حياته الفنية (ينوي اعتزال الغناء) بالمشاركة في عمل عربي ينتصر للحياة ويوضح أن الرسالات السماوية وحملة الافكار والمدافعين عن الحق لا تقبل قتل الابرياء بحجة المقاومة او الجهاد. واوضح الحلو انه اراد ان تكون تلك الرسالة العربية القوية من قبل فنانين كرسوا حياتهم للفن والجمال آخر ما يسمعه الناس منه.

   وتحدثت الفنانة يسرا عن الفن بموازاة السلام لانه "لغة عالمية يفهمها الناس من دون كلام, نحسها بقلوبنا" واكدت ان وجودهم اليوم في عمان لتعزيز الموقف المناهض للارهاب والتطرف.

   وعبرت السعودية وعد عن أسفها ان من يرتكبون هذه الجرائم هم عرب مثلنا موجهة دعوة صادقة لهم بأن يلتفتوا الى الجانب الانساني داخلهم. واكد ابوسلطان على ضرورة توجيه رسالة قوية ضد التطرف والعدوان معلنا عدم خوفه من شرورهم "لا يقطع الرأس إلا من خلقه", وصرخ قائلاً لهم "انتم لستم منا".

   وتحدث ايوان في سياق متواصل عن اهمية مشاركة الفنانين العرب الشباب في الاوبريت, ليبينوا رأي تلك الشريحة بما يحدث حولهم.

   وذكر الموزع الموسيقي الاردني ايمن عبدالله انه راعى اثناء توزيعه للاوبريت الخامات الصوتية المشاركة فيه, وتناوب مغن مع مغنية على مقاطعه. واكد في سياق متواصل التفاته لكلماته اثناء التوزيع كذلك قائلاً "كلمات الاغنيات تشكل دائماً الاساس الذي يستند عليه الموسيقي في التوزيع".

   واكد الفنان عمرالعبداللات ان المشاركة مفتوحة لاي فنان عربي يرغب بالاسهام في اشعال شمعة او حمل وردة ضد صانعي الموت ومقاتلي الحياة. وذكر ان ظروفاً خاصة منعت كثيراً من الفنانين العرب من المشاركة في الاوبريت.

   ويتوقع المخرج جمال عبدالحميد ان يكون الاوبريت جاهزاً خلال العشرة ايام المقبلة لبثه على مختلف الفضائيات العربية بعيداً عن البث الحصري او الاحتكاري بسبب غياب الجانب التجاري الربحي عن المشروع الذي اقبل عليه الجميع طوعياً ومن دون مقابل.

التعليق