سابورو تنسحب من استضافة أولمبياد 2016

تم نشره في الأربعاء 22 شباط / فبراير 2006. 10:00 صباحاً

   طوكيو - انسحبت مدينة سابورو أمس الثلاثاء من سباق المدن اليابانية التي تسعى لاستضافة دورة الالعاب الاولمبية الصيفية لعام 2016.

وقال فوميو اويدا رئيس بلدية سابورو إن المدينة اليابانية الشمالية قررت الانسحاب أساسا لأسباب مالية لتترك المنافسة لطوكيو وفوكوكا، وجاء القرار رغم المساندة من الحزب الديمقراطي الحر الحاكم في اليابان وشريكه الأصغر في الائتلاف حزر كوميتو الجديد.

   وقال يوتشي كاواي كبير مسؤولي الرياضة في سابورو لرويترز "شعر رئيس البلدية إنه لا يمكنه تبرير العبء المالي لاستضافة الالعاب. علينا ايضا احترام حقيقة أنه ليست هناك مساندة بين أغلبية سكان سابورو لاستضافة الاولمبياد. في الوقت الراهن كان الانسحاب من سباق الاستضافة أمر يصعب تحاشيه."

   وقال اويدا إن سابورو عليها تحمل نحو 2.1 بليون دولار من اجمالي التكاليف المتعلقة باستضافة دورة الالعاب الاولمبية والبالغة 15.2  بليون دولار.

   وصوت مجلس بلدية سابورو في مارس/آذار عام 2005 لصالح التقدم بعرض لاستضافة الالعاب ولكن استطلاعا للرأي أجري في المدينة في ديسمبر/كانون الأول أوضح أن نحو 33 في المائة فقط يؤيدون استضافة المدينة للالعاب وأكثر من 35 في المائة يرفضون.

   وسيجري اختيار إما طوكيو أو فوكوكا في جنوب اليابان لتصبح المدينة التي تمثل اليابان في محاولة الفوز بحق استضافة الالعاب في اغسطس/آب.

   وكانت سابورو استضافت دورة الالعاب الاولمبية الشتوية عام 1972 كما نظمت طوكيو دورة الالعاب الاولمبية الصيفية عام 1964.

التعليق