زيادة دهون البطن ترفع خطر إصابة النساء بحصوات المرارة

تم نشره في الخميس 16 شباط / فبراير 2006. 09:00 صباحاً

 نيويورك- قال باحثون من كلية الطب بجامعة هارفارد الاميركية إن زيادة الدهون حول البطن تؤدي الى زيادة خطر تعرض النساء لجراحة استئصال المرارة والتي يكون وجود الحصوات هو السبب الأكثر شيوعا.

وقال كبير الباحثين سي-جيه تساي وزملاؤه انه على الرغم من ان هناك دراسات اخرى قالت ان هناك صلة بين الدهون في منطقة البطن وبين حصوات المرارة إلا انها كانت محدودة بفترات متابعة قصيرة او امور اخرى تتعلق بتصميم الدراسات.

وقام الباحثون بفحص الارتباط باستخدام بيانات من دراسة لصحة الممرضات. وشملت الدراسة 42312 امرأة يتراوح أعمارهن بين 39 الى 66 عاما. وفي عام 1986 طلب منهن قياس النسبة بين محيط الخصر عند مستوى السرة وعند اردافهن. وتمت متابعة النساء كل عامين لمعرفة ما إذا كن قد خضعن لجراحة استئصال المرارة.

وطبقا لما جاء في الدراسة التي نشرت في دورية جت الطبية فإن الباحثين ومقرهم بوسطن قاموا بتوثيق 3197 حالة لاستئصال المرارة اثناء أعوام المتابعة.

واكتشف الباحثون انه اذا بلغ محيط الخصر 36 بوصة أو أكثر فإن ذلك يزيد مخاطر تعرض المرأة لجراحة استئصال المرارة الى أكثر من ثلاثة اضعاف بالمقارنة مع محيط للخصر يقل عن 26 بوصة.

ويقول الباحثون ان هناك سببا مقبولا يوضح العلاقة بين دهون منطقة البطن وبين الحصوات المرارية فهذه الدهون يمكن ان تؤثر بشكل غير مباشر على تكوين المرارة ما يزيد من احتمالات تكون الحصوات.

التعليق