الفيفا يصدر حكما هذا الاسبوع في احداث شغب لقاء تركيا وسويسرا

تم نشره في الأحد 5 شباط / فبراير 2006. 09:00 صباحاً
  • الفيفا يصدر حكما هذا الاسبوع في احداث شغب لقاء تركيا وسويسرا

  بيرن (سويسرا) - تصدر لجنة الجزاءات التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) هذا الاسبوع حكمها النهائي في احداث الشغب التي خيمت على لقاء منتخبي تركيا وسويسرا في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم في نوفمبر تشرين الثاني الماضي.

وبرئاسة البحريني الشيخ سلمان بن ابراهيم آل خليفة تعقد اللجنة المؤلفة من خمسة اعضاء اجتماعا يوم غد الاثنين على مدار يومين في مقر الفيفا بزوريخ ومن المقرر اعلان العقوبات في غضون اسبوع.

وفاز منتخب تركيا 4-2 في اللقاء الذي جرى يوم 16 نوفمبر تشرين الثاني الماضي الا انها خرجت من البطولة وفقا للوائح الخاصة بالاهداف المحرزة خارج ارضها بعد ان خسرت في لقاء الذهاب صفر-2 امام سويسرا في بيرن قبل مباراة العودة باربعة ايام.

وبعد صافرة النهاية اندلعت احداث شغب بين لاعبي ومسؤولي الفريقين في النفق المؤدي الى غرف اللاعبين فور انتهاء اللقاء.

واصيب المدافع السويسري البديل ستيفان جريتشتنج في الفخذ خلال المشادة مما استدعى علاجه بالمستشفى فيما يجري التحقيق مع خمسة من الفريقين.

ومن المقرر ان تبحث لجنة الفيفا سوء تصرف الجمهور في المباراة الذي تضمن القاء اشياء على افراد الفريق السويسري والصفير من قبل الجمهور خلال عزف السلام الوطني سواء في اسطنبول او في بيرن.

وكانت تركيا صعدت الى الدور قبل النهائي في نهائيات كأس العالم عام 2002 الا ان المنتخب التركي خرج على ايدي سويسرا في نهائيات العام الجاري وقد يغيب المنتخب التركي عن نهائيات عام 2010 اذا اوصت لجنة العقوبات بحرمان الاتحاد التركي لكرة القدم من المشاركة في المنافسات الدولية.

وفي حالة فرض عقوبات يجوز للمتضرر التقدم بطلب استئناف امام لجنة الاستئناف المختصة بالفيفا ثم امام محكمة التحكيم الرياضي في لوزان في مرحلة لاحقة.

التعليق