ساحل العاج تحجز أولى بطاقات دور الثمانية

تم نشره في الأربعاء 25 كانون الثاني / يناير 2006. 09:00 صباحاً
  • ساحل العاج تحجز أولى بطاقات دور الثمانية

المجموعة الاولى

القاهرة - أصبحت ساحل العاج أول دولة تتأهل إلى الدور ربع النهائي بفوزها على ليبيا 2-1 أمس الثلاثاء على ستاد القاهرة الدولي في العاصمة المصرية في افتتاح الجولة الثانية من منافسات المجموعة الاولى ضمن النسخة الخامسة والعشرين من نهائيات كأس امم افريقيا لكرة القدم، وسجل ديدييه دروغبا (9) ويابي توريه (74) هدفي ساحل العاج، وعبد السلام خميس (41) هدف ليبيا. وهو الفوز الثاني على التوالي لساحل العاج بعد الاول على المغرب 1-0 فرفعت رصيدها الى 6 نقاط لتتأهل إلى دور الثمانية بعدما انتهت المباراة الثانية في المجموعة بين مصر والمغرب بالتعادل السلبي، فيما خرجت ليبيا خالية الوفاض بعد تعرضها للخسارة الثانية على التوالي بعد الاولى امام مصر 0-3 في الافتتاح. وعرف المنتخب العاجي من أين تؤكل الكتف وانتزع فوزا كان اقرب الى الليبيين بالنظر الى العرض الجيد الذي قدمه عرب افريقيا بقيادة المتألق طارق التايب وتحديدا منذ الهدف الاول لدروغبا الى حدود الهدف الثاني للعاجيين، وخاضت ساحل العاج المباراة في غياب 4 لاعبين ممن خاضوا المباراة الاولى ضد المغرب ابرزهم مهاجم باريس سان جرمان الفرنسي بونافونتور كالو الذي احتفظ به المدرب الفرنسي هنري ميشيل على مقاعد الاحتياط ودفع به في الدقيقة 70 بعدما شعر بحراجة الموقف، ولعب دروغبا اساسيا منذ البداية بعد تعافيه من اصابة تعرض لها في ركبته ضد المغرب. في المقابل، شهدت تشكيلة ليبيا عودة نادر كارة وناجي الشوشان بعد ايقافهما في المباراة الاولى، ولعب طارق التايب اساسيا منذ البداية، فيما غاب حارس المرمى لويس اغوستيني بسبب طرده في المباراة ضد مصر، يذكر ان المنتخبين التقيا في التصفيات، وفازت ساحل العاج 2-0 في الجولة الاولى في ابيدجان، وتعادلا 0-0 في الجولة السابعة في طرابلس. وأنقذ الحارس مفتاح غزالة مرماه من هدف محقق في مناسبتين اثر تسديدة قوية لارونا كونيه من خارج المنطقة ارتدت منه الى ديدييه دروغبا الذي سددها من مسافة قريبة بيد ان الحارس الليبي تصدى لها ببراعة قبل ان يشتتها الدفاع، ونجحت ساحل العاج في افتتاح التسجيل في الدقيقة التاسعة عندما توغل ارونا كونيه داخل المنطقة مراوغا مدافعين قبل ان يسدد الكرة بقوة ارتدت من الحارس غزالة وتهيأت امام دروغبا الذي تابعها بقوة من مسافة قريبة داخل المرمى (9)، وهو الهدف الثاني لدروغبا بعد الاول في مرمى المغرب 1-0 في الجولة الاولى. وسنحت فرصة لليبيا لادراك التعادل من ركلة حرة من حافة المنطقة سددها القائد التايب فوق المرمى (16)، وضغطت ليبيا بحثا عن التعادل وهيأ التايب كرة الى ناجي الشوشان عند حافة المنطقة لكنه سددها فوق المرمى (22)، ثم تلقى التايب كرة عرضية من نادر كارة سددها على الطائر فوق المرمى (24). وردت ساحل العاج بتمريرة عرضية من دروغبا الى كونيه الذي سددها براسه من مسافة قريبة فوق المرمى (27). وكاد التايب يدرك التعادل من تسديدة قوية من حافة المنطقة لامست القائم الايسر للحارس جان جاك تيزييه (37). وسدد يابي يابو كرة قوية ابعدها الحارس غزالة الى ركنية لم تثمر (39)، ونجحت ليبيا في ادراك التعادل في الدقيقة 41 عندما مرر جهاد المنتصر كرة عرضية فتابعها عبد السلام خميس برأسه داخل المرمى. وكاد دروغبا يمنح التقدم لمنتخب بلاده من تسديدة ساقطة من خارج المنطقة بيد ان الكرة مرت بجوار القائم الايسر (49)، وسدد توريه يايا كرة قوية بجوار القائم الايسر لمرمى غزالة (62)، وأنقذ القائم الايمن لتيزييه مرمى ساحل العاج من هدف ثان عندما رد تسديدة لنادر كارة من داخل المنطقة (64). وكاد بونافونتور كالو يضيف الهدف الثاني بعد دقيقة من دخوله مكان يابي يابو، اثر انفراد بالحارس غزالة بيد ان الاخير ابعد الكرة الى ركنية كانت مصدر الهدف الثاني عندما ابعد غزالة الكرة برعونة فتهيأت امام العملاق يايا توريه فتابعها برأسه داخل المرمى مستغلا خروج الحارس عن مرماه (74). وكاد دروغبا يوجه الضربة القاضية لليبيين عندما تلاعب بالدفاع داخل المنطقة وسدد كرة زاحفة ابعدها الحارس غزالة الى ركنية لم تثمر (84). ميشيل مرتاح للفوز أعرب مدرب ساحل العاج الفرنسي هنري ميشيل عن ارتياحه بالفوز على ليبيا، وقال ميشيل: انا مرتاح للفوز الذي كان الاهم لضمان التأهل الى ربع النهائي، سننتظر نتيجة مباراة مصر والمغرب والتي على ضوئها سنعرف كيف سنخوض المباراة الثالثة ضد اصحاب الارض، بدأنا المباراة بشكل جيد لكننا تراخينا في بعض الفترات ما فسح المجال امام الليبيين للضغط علينا. وأضاف: منتخب ليبيا فاجأنا وتغير كثيرا عن المنتخب الذي واجهناه في التصفيات، انه منتخب جيد وقدم عرضا جيدا، قمت ببعض التعديلات على التشكيلة الاساسية التي لعبت المباراة الاولى ضد المغرب وذلك لافساح المجال امام بعض اللاعبين الذين تنقصهم مباريات للدخول في اجواء البطولة وكذلك اراحة البعض الاخر، فالبطولة طويلة وتحتاج الى ذكاء لكي تسير بها الى النهاية. من جهته، أعرب صانع العاب المنتخب الليبي وقائده طارق التايب الذي اختير افضل لاعب في المباراة عن استيائه للخسارة، وقال: لا نستحق الخسارة، على الاقل كان التعادل سيكون عادلا لاننا لعبنا جيدا. وتابع: هذه هي البطولة الافريقية الاولى لنا منذ 24 عاما، وما قدمناه حتى الان جيد، حرصنا على تقديم الافضل من المباراة الاولى ضد مصر، وسنقدم الافضل في المباراة المقبلة ضد المغرب لنترك انطباعا جيدا في البطولة الحالية على امل الاستعداد جيدا للبطولة المقبلة في غانا وتحقيق نتائج ايجابية. المباراة في سطور المباراة: ساحل العاج - ليبيا 2-1 المجموعة: الاولى الدور: الاول الجولة: الثانية الملعب: ستاد القاهرة الدولي الجمهور: نحو 60 الف متفرج الحكم: السنغافوري شمسول مايدين بمعاونة المالديفي محمد سعيد والزامبي كينيث تشيتشنغا الاهداف: ساحل العاج:ديدييه دروغبا (9) ويابي توريه (74) ليبيا: عبد السلام خميس (41) الانذارات: ساحل العاج: عبدواللاي مايتي (6) والان ديدييه زوكورا (47) وديدييه دروغبا (48) ليبيا: يونس الشيباني (69) التشكيلتان: ساحل العاج: جان جاك تيزييه وكانغا اكاليه وارتور اتيان بوكا وكولو توريه والان ديدييه زوكورا وجيل دونالد يابي يابو (بونافونتور كالو) وعبدواللاي مايتي ومارك اندري زورو كبولو وغنينييري يايا توريه (ايميرس فاي) وارونا كوني (كونيه باكاري) وديدييه دروغبا. ليبيا: مفتاح غزالة واسامة الحمادي ويونس الشيباني وناجي الشوشان ووليد عصمان- مرعي الرملي (خالد حسين) وطارق التايب (أحمد سعد) وجهاد المنتصر (سالم الرويني) ونادر الترهوني وعبد السلام خميس ونادر كارة.

التعليق