الأصول الفلسفية للحداثة في العدد الجديد من مجلة أفكار الثقافية

تم نشره في الخميس 19 كانون الثاني / يناير 2006. 10:00 صباحاً
  • الأصول الفلسفية للحداثة في العدد الجديد من مجلة أفكار الثقافية

   عمان - الغد - صدر العدد 207 من مجلة افكار الثقافية الشهرية التي تصدر عن وزارة الثقافة ويرأس تحريرها د. صالح ابو اصبع.

وتضمن العدد دراسة قدمها د. محمد خالد الشياب بعنوان "جدلية الاستيعاب والتجاوز في الفكر العربي المعاصر" ودراسة لـ "وليم نيلز من ترجمة د. صبار سعدون سلطان بعنوان "مؤلفون وقراء: بين الحقيقي والمتخيل اضافة الى دراسة قدمها د. ابراهيم خليل بعنوان "محمد لافي الشاعر الذي قتلته القصيدة واخرى قدمها د. انور الزعبي بعنوان "الاصول الفلسفية للحداثة وما بعد الحداثة".

   وفي زاوية ابداع تضمن العدد قصيدتين للشاعرة زليخة ابوريشة "حامل اختام الملكة" و"لا اغفر" وقصيدة للشاعر غازي الذيبة بعنوان "سيرة العلن" وقصيدة للشاعر رسمي ابوعلي بعنوان "اسلاك لا مرئية" وقصيدة للشاعر عادل بني عيسى بعنوان "عمان لا تجزعي" وقصيدة للشاعر فضل خضر الحطاب بعنوان كسوف اللوز وفصل من رواية هاشم غرايبة "جراح النصر" وقصة للقاصة هدية حسين بعنوان "يأتي وقت الشتاء" وقصة للقاص مجدي ممدوح بعنوان "بائع النجوم" وقصة للقاصة شهلا العجيلي بعنوان "احلام محققة" وقصة للقاص حسين سعيد طه بعنوان "انطلال" وقصة للقاص مهند العزب بعنوان "ليلة اكتمال الذئب" وقصائد مترجمة للشاعر بيجي ابوجابر ترجمها محمود البنا.

   واشتمل العدد على ملف بعنوان النقد الثقافي اعده د. محمد عبيدالله وشارك فيه د. حفناوي بعلي ود. عزالدين المناصرة ود. روزان ابراهيم ود. اماني سليمان ود. عباس عبدالحليم عباس والناقد محمد سلام جميعان.

كما اشتمل العدد على حوار مع العلامة وديع فلسطين اجراه احمد العلاونة ومادة لغوية قدمها د. عودة الله منيع القيسي ومادة للكاتب عبدالفتاح القلقيلي بعنوان "من الحركة النسوية الى الحركة الانثوية واخرى قدمها د. احمد محافظة بعنوان الفكر السياسي الاردني قبيل تأسيس الامارة وقراءة في رواية ظلال الواحد قدمها الناقد احمد سبلول وقراءة في كتاب صحافة فلسطين والحركة الوطنية في نصف قرن قدمها صفوان البخاري وقراءة في مجموعة القاص ياسر قبيلات "اشجار شعثاء باسقة" قدمتها الكاتبة هيا صالح, وقراءة مجموعة العلاقة الجريحة قدمها الكاتب محمد ناصر صلاح وقراءة في مجموعة" انشودة المستحيل" للشاعر محمد فضيل التل قدمها الكاتب يوسف الغزو.

وفي مجال الفنون تضمن العدد مادة حول "اوغست رينوار" قدمها الناقد غازي انعيم اضافة الى زاوية افكار نت التي يعدها الكاتب محمد سناجلة والشريط الثقافي الذي تعده الكاتبة انتصار عباس.

التعليق