الفنانون المصريون يزورون "راديسون ساس" و"حياة عمان"

تم نشره في الأحد 18 كانون الأول / ديسمبر 2005. 09:00 صباحاً
  • الفنانون المصريون يزورون "راديسون ساس" و"حياة عمان"

جمانة مصطفى

عمان - نظمت وزارة الثقافة بالتعاون مع نقابة الفنانين الأردنيين جولة لعدد من الفنانين المصريين والأردنيين في كل من فندقي الراديسون ساس وحياة عمان, وذلك على هامش الأسبوع الثقافي المصري الذي يقام حالياً في عمان.

 وشرح العروسان أشرف وناديا اللذان استهدف التفجير الإرهابي الشهر الماضي حفل زفافهما في فندق راديسون ساس للسفير المصري وللفنانين الحضور حيثيات الحدث الدامي خلال الأربعاء الأسود.

 من جهته قدم الفنان خالد زكي تعازيه للعروسين على الفقد الذي أصاب العائلتين, شادا على أيديهما ومعبرا عن وقوف الشعب المصري مع المصابين في هذا الحادث المروع وقفة واحدة ضد الإرهاب في كل البلاد العربية.

 ووجه السفير المصري من طرفه دعوة للعروسين لزيارة شرم الشيخ والحصول على أيام من الراحة عقب هدوء الأوضاع التي يعيشانها.

 وتواجد عدد كبير من أعضاء نقابة الفنانين، حيث اعرب عبد الكريم القواسمي عن حسرته لما اصاب الاردنيين في يوم 9/11، مؤكدا بأن هذه الوقفات للنقابة لا تعدو كونها "أضعف الإيمان".

 كما تحدث الفنان داوود جلاجل عن إيمانه العميق بدور الفنان الاستثنائي الذي يجب أن يتصدى له في هكذا أحداث استثنائية . وقال "الفنان مرآة مجتمعة وهذا أقل الواجب".

 ولم يخف اي من الفنانين الاردنيين او المصريين استنكارهم للحادث المروع الذي وصفه الفنان خالد محمود بالصادم.

وكان قدم وزملاؤه هاني رمزي وطارق لطفي تعازيهم للعروسين ومن نجا من أهاليهما حامدين الله على سلامتهم.

 وأكدت عروس عمان ناديا عن رفضها ارتداء الثوب الأبيض مرة ثانية مستذكرة يوم الزفاف الذي خسرت فيه وعريسها العديد من الأهل والأقرباء بمن فيهم والدا العروسين.

 إلى ذلك أشار الموسيقي ضرغام بشناق إلى أن النقابة سوف تقوم بتجسيد هذه الذكرى المؤلمة وترسيخها في العقول من خلال الأعمال الدرامية والغنائية على حد سواء.

 ونوه إلى دور النقابة خاصة ومؤسسات المجتمع المدني كافة في إبقاء الذكرى حية في العقول.

 وأعرب العريس أشرف عن شكره لجميع من شاركوه العزاء والوقفة الواحدة التي سانده بها الشعب الاردني. ولم يفت أشرف ولا الفنانين التذكير ببطولة الموظفين العاملين في الفنادق.

التعليق