تنس حول العالم : سويسرا تستخدم الملاعب الطينية لارباك أستراليا في كأس ديفيز

تم نشره في الجمعة 16 كانون الأول / ديسمبر 2005. 09:00 صباحاً

مدن - ستضطر أستراليا لان تخوض مبارياتها أمام سويسرا في الدور الاول من مسابقة كأس ديفيز للتنس والمقررة في شباط- فبراير المقبل في جنيف على ملاعب طينية بعد أن قررت الدولة المضيفة اللعب على هذا النوع من الملاعب في هذا اللقاء المهم.

وسيؤثر هذا القرار على أداء الفريق الاسترالي حيث أن اللاعب الوحيد الذي يجيد اللعب على الملاعب الطينية هو ليتون هويت.

وسيستفيد الفريق المضيف من براعة ستان فافرينكا وروجيه فيدرر في اللعب على الملعب الطيني الاحمر في ستاد بالاكسبو القريب من المطار.

وبعد سنوات من السيطرة على اللعبة يبدو أن استراليا ستعتمد على إعداد لاعبين شبان ليحلوا محل اللاعبين الكبار الذين اقتربوا من اتخاذ قرار الاعتزال.

وأثبت فافرينكا '20 عاما' جدارته في مسابقة كأس ديفيز من قبل كما أنه تعود على اللعب على الاراضي الطينية منذ صغره ووصل إلى المباراة النهائية لبطولة رولان غاروس الفرنسية للشباب.

وفاز فافرينكا المصنف 53 على العالم على نيكولاس ماسو وجيمس بالاك على هذا النوع من الملاعب لكنه خسر المباراة النهائية في بطولة جشتاد الالمانية الصيف الماضي. كما أنه تغلب على الاسباني ماريانو بويرتا الذي خاض المباراة النهائية لبطولة فرنسا المفتوحة والبريطاني آندي موراي.

سيلش تفتح الباب أمام عودتها

فتحت الأمريكية الصربية الأصل مونيكا سيلش ، المصنفة الأولى على العالم سابقا والحائزة على تسعة ألقاب للجراند سلام ، الباب أمام عودتها مرة أخرى إلى ملاعب التنس بعد غيابها منذ يوليو 2003 بسبب إصابة في القدم.

ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي.) يوم الأربعاء عن سيلش قولها : "أفكر حاليا بشكل جدي في مستقبلي الرياضي ، وأوشك على اتخاذ قرار بالعودة للمشاركة في بطولات الموسم المقبل".

وأضافت : "العودة إلى المنافسة تحتاج مني إلى استعادة كامل لياقتي حتى أظهر بالمستوى اللائق بي ، وأنا أتدرب حاليا خمسة أيام في الأسبوع بمنزلي في فلوريدا".

سيلش - 32 عاما - هي صربية الأصل ، ولكنها غيرت جنسيتها لتلعب باسم الولايات المتحدة الأمريكية.

يذكر أن السويسرية مارتينا هينجيز ، التي ابتعت عن الملاعب لنحو ثلاث سنوات ، كانت قد أعلنت الأسبوع الماضي عن نيتها في العودة إلى منافسات التنس بدءا من الموسم المقبل. 

التعليق