نور الدين يفتتح مؤتمر "الاردن تاريخ وطن ومستقبل امه"

تم نشره في الثلاثاء 6 كانون الأول / ديسمبر 2005. 09:00 صباحاً
  • نور الدين يفتتح مؤتمر "الاردن تاريخ وطن ومستقبل امه"

 عمان - الغد- افتتح رئيس المجلس الاعلى للشباب د. مأمون نور الدين يوم أمس اعمال مؤتمر "الاردن تاريخ وطن ومستقبل امه" والذي عقد بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وجامعة البلقاء والمجلس الاعلى في اطار العمل التشاركي لتنفيذ محاور الاستراتيجية الوطنية.

المؤتمر حضره حشد كبير مثل الفعاليات التعليمية والرسمية والاهلية بالاضافة الى المؤسستين المنظمتين وتحدث فيه كل من رئيس الوزراء الاسبق النائب عبد الرؤوف الروابدة ود. خالد سمارة الزعبي ود. سعد ابو دية والعميد الركن محمد الرقاد ود. علياء ابو تايه والنائب محمد الخرابشة.

وقال نور الدين في كلمة القاها في الحفل الذي استضافته جامعة البلقاء: يشكل الشباب مرحلة عمرية لها خصوصيتها وتمتاز بالنشاط والرغبة في التغيير حيث تقع عليه مسؤولية التطوير والوصول الى الاهداف المنشودة, واستجابة للتوجيهات الملكية السامية بالاهتمام بالقطاع الشبابي وتنميتهم جاءت عمليات بناء الاستراتيجية الوطنية بالتعاون مع برنامج الامم المتحدة الانمائي ومنظمة اليونيسف.

واشار الى ان انعقاد هذا المؤتمر في ظروف بات الشباب بأمس الحاجة لاعداد برامج تثقيفية تهدف الى ابراز دور الشباب في مكافحة الارهاب حيث يكثف المجلس الاعلى برامجه من خلال الندوات وورش العمل مع المؤسسات الاخرى لتفعيل الدور الشبابي وتوعيتهم في مجابهة مفهوم الارهاب شاكراً المؤسسات والجهات المتعاونة في ابراز هذا الدور.

النائب الروابدة كان اول المتحدثين في جلسات المؤتمر وتطرق الى ثلاثة محاور هي تاريخ الاردن, الاهتمام بالهوية الوطنية والوحدة الوطنية مفصلاً في هذه المحاور الحقيقة التاريخية للاردن والهوية الاردنية الجامعة التي ترفض التفرقة في الامة العربية الاسلامية وتنادي دوماً بالوحدة منذ نشوء الحضارات على الاردن, حيث طرح الطلبة عدداً من الاستفسارات رد عليها النائب الروابدة.

والقى رئيس الجامعة د. عمر الريماوي كلمة قال فيها: لقد عمل المجلس الاعلى للشباب على تجسيد رؤى جلالته وتمثلها وتطبيقها ومتابعتها عبر قطاع الشباب في الوقت الذي تشكل فيه جامعاتنا جزءاً مهماً من مؤسسات هذا الوطن ينبغي ان تظل دائماً منارات للاشعاع الفكري واحترام العقل.

التعليق