نادي كفرنجة ينظم مسيرة تندد بالإرهاب

تم نشره في الأحد 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2005. 09:00 صباحاً

 عمان- الغد- نظم نادي كفرنجة يوم الجمعة الماضي مسيرة حاشدة تندد بالارهاب وتعبرعن استنكار القطاع الرياضي والشبابي في لواء كفرنجة للتفجيرات الارهابية التي شهدتها العاصمة عمان وأدت الى استشهاد عدد من الابرياء.

واكد المتظاهرون الذين جابوا شوارع المدينة التفافهم حول القيادة الهاشمية متمثلة بجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين.

واعتبر النائب عبدالله فريحات ان هذه الاعمال الارهابية لن تزيد ابناء الشعب الاردني الا اصرارا على مواصلة الطريق نحو التقدم والازدهار تحت القيادة الهاشمية.

كما القى المهندس عادل الخطاطبة وعيسى الجبالي كلمتين اكدا خلالهما على ادانة هذا العمل الجبان الذي راح ضحيته اناس ابرياء مؤكدين في نفس الوقت ثقتهما بالاجهزة الامنية التي تعتبر العين الساهرة على راحة وسلامة الوطن والمواطن.

من جانبه القى رئيس نادي كفرنجة عماد فريحات كلمة باسم القطاع الرياضي والشبابي اشاد فيها بنعمة الامن التي ينعم بها الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين معتبرا ان ما حدث ما هو الا عمل جبان تعرض للنساء والاطفال ورجال عزل حضروا للمشاركة في حفل زفاف تحول بفعلتهم الارهابية الى مأتم.

واكد رئيس النادي اعتزاز القطاع الرياضي والشبابي في لواء كفرنجة بالقيادة الهاشمية التي ما توانت يوما عن الدفاع عن قضايا الوطن وقضايا الامة.

وشهدت المسيرة رفع صورة جلالة القائد واليافطات التي نددت بالجريمة النكراء.

التعليق