دعم سباقات جمعية العناية بمرضى الدماغ والاعصاب مسوؤلية وطنية

تم نشره في الاثنين 7 تشرين الثاني / نوفمبر 2005. 09:00 صباحاً
  • دعم سباقات جمعية العناية بمرضى الدماغ والاعصاب مسوؤلية وطنية

 

 يحيى قطيشات

  عمان - تستحق جمعية العناية بمرضى الدماغ والأعصاب المساندة والدعم في مشاريعها الخيرية المتنوعة ومنها سباقات الماراثون التي تقيمها الجمعية في سبيل توفير الدعم المالي المطلوب لمعالجة الحالات المرضية التي وجدت الجمعية أصلا لخدمتها وعلى مدى سنوات طويلة أقامت الجمعية سباقات كثيرة ومتعددة وفي مناطق مختلفة في ربوع الأردن من البحر الميت مروراً بعمان ووصولا الى ثغر الأردن الباسم (العقبة) حيث تستعد الجمعية حالياً لإقامة سباق نصف ماراثون البحر الأحمر والذي ينطلق في الثاني من شهر كانون الأول (ديسمبر) المقبل برعاية رئيس اللجنة الاولمبية الأردنية الأمير فيصل بن الحسين.

وقد حظيت سباقات الجمعية دائماً برعاية كريمة من جلالة الملكة رانيا العبدالله التي حرصت على دعم هذا العمل الإنساني برعايته والمشاركة فيه كما حصل في سباق عمان الذي جرى قبل سنوات كما ان الجمعية تحظى بدعم الجهات الحكومية التي أصدرت أكثر من تعميم لتوفير الدعم المطلوب مالياً ومعنوياً للسباقات التي تقيمها هذه الجمعية الأردنية.

ان المطلوب من الجهات الحكومية والأهلية المشاركة الفاعلة في انجاح سباق نصف ماراثون البحر الأحمر وجعل الهدف الإنساني الذي يقام من اجله يعود بمردود مالي كبير على فئة من أبناء الوطن امتحنهم الله بمرض صعب، كما ان المطلوب من الجمعية حرصاً كبيراً في كيفية صرف المبالغ العائدة من السباقات وان يكون المردود المالي مرضياً فبعض المعلومات الواردة من الجمعية تشير الى ان مقدار الدعم المالي الذي تحصل من أخر سباق أقامته الجمعية في البحر الميت خلال شهر نيسان / ابريل الماضي لم يزد عن خمسة وعشرين ألف دينار أردني مع العلم بأن حالة واحدة قد تكلف فوق هذا المبلغ.

ان الرياضة لغة سامية تهدف الى زيادة أواصر المحبة في المجتمع وزيادة التضامن بين افراده، والامل كبير في نجاح منقطع النظير لهذا السباق ومشاركة فاعلة من كافة الجهات الحكومية والأهلية.

ويذكر ان جمعية العناية بمرضى الدماغ والأعصاب تهدف الى تقديم المساعدة والعون الطبي للمصابين بأمراض الدماغ والأعصاب من الذين لا تسمح ظروفهم المادية أجراء عمليات جراحية باهظة التكلفة وتخصصت الجمعية

في تنظيم النشاطات الرياضية والخيرية وترصد كامل ريعها للمعالجة ومنها سباق التراماراثون البحر الميت وسباق عمان وسباق العقبة ويشارك فيها مئات من المتسابقين الأردنيين والعرب والأجانب .

 

التعليق