توت عنخ آمون كان يشرب "النبيذ الاحمر"

تم نشره في الجمعة 28 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 08:00 صباحاً

 لندن'القاهرة - ذكر تقرير إخباري اول من أمس أن العلماء الذين يعكفون على دراسة مقبرة الفرعون توت عنخ آمون قالوا انه كان يحتسي النبيذ الاحمر.

وقال موقع بي بي سي أون لاين الاخباري إن العلماء صرحوا بذلك بعد دراسة بقايا في أباريق للنبيذ في مقبرة توت عنخ آمون.

وقد كان النبيذ مشروبا مقتصرا على الاثرياء في مصر الفرعونية وحتى الان لم يكن من المعروف نوع ولون النبيذ بعد مرور الوقت.

إلا أن فريقا من العلماء الاسبان طوروا تقنية جديدة تمكنوا من خلالها من استنباط حمض ترك في الاباريق وهو من مركبات النبيذ الاحمر.

وقد دفن الملك الشاب الذي مات عام 1352 قبل الميلاد مثل كل الملوك الفراعنة بصحبة كل المتعلقات والمؤن التي اعتقد المصريون القدماء أن فرعونهم سيحتاجها في حياته الاخرى بعد الموت.

وقالت ماريا روزا قائدة فريق البحث الاسباني "في الموت يجب أن يحظى الملك بما كان لديه أثناء حياته، المصريون كانوا يريدون للموتى أن يمتلكوا ذات الاطعمة والمشروبات والادوات التي استخدموها خلال حياتهم".

ويشمل ذلك أباريق من النبيذ تحمل معلومات عن مصدر وتاريخ النبيذ مثل ما يمكن أن نقرأه على أي زجاجة نبيذ في متجر في العصر الحالي.

تحمل أباريق النبيذ العتيقة معلومات مشابهة إلى حد كبير للموجودة حاليا وكتب على احد الاباريق في مقبرة توت عنخ آمون "السنة الخامسة نبيذ من منزل توت عنخ آمون حاكم الجنوب في غرب النهر صنعه رئيس تجار الخمر".

التعليق