المجلس الأعلى للشباب ينجز 120 ورشة عمل مع وزارة التربية والتعليم

تم نشره في الخميس 27 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 08:00 صباحاً

 

   عمان- الغد- نفذ المجلس الأعلى للشباب بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم (120) ورشة عمل شارك فيها (8) آلاف طالب وطالبة ومعلم وقائد كشفي ومشرف وطلبة الكشافة والأندية المدرسية الصيفية ومعسكرات العمل التطوعي.

   الورشات انبثقت من مفهوم الاستراتيجية الوطنية للشباب التي أنجزها المجلس وركزت على أهميتها ورؤيتها ورسالتها وضرورة التفاعل معها بهدف تنمية الشباب في معارفهم ومهاراتهم . كما تناولت الورشات محاور الشباب والمشاركة، الثقافة الإعلام، تكنولوجيا المعلومات والعولمة، التعليم والتدريب، العمل فيما تكتمل الورشات بمحوري الصحة والبيئة.

   رئيس المجلس الأعلى للشباب د. مأمون نور الدين أكد تواصل المجلس مع مختلف المؤسسات الرسمية والمنظمات الحكومية من خلال دعم المجلس وتعاونه في مثل هذه الورشات التي من شأنها تنمية خبرات وقدرات الشباب وتأهيلهم في الحياة العامة في الوقت الذي قالت فيه مدير إدارة النشاطات التربوية ضابط ارتباط الاستراتيجية الوطنية في وزارة التربية والتعليم عبلة أبونوار أن دور المجلس الأعلى للشباب دور رئيسي وحيوي في مد جسور المشاركة بين كثير من المؤسسات والوزارات.

   وقد عبر الطلبة المشاركون عن سعادتهم وعن مدى الفائدة التي تحققت من هذه اللقاءات، كما عبروا عن خالص شكرهم لجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين ولوزير التربية والتعليم ورئيس المجلس الأعلى للشباب، وسيتم عقد عدد من الورشات لاستكمال باقي المحاور التي تستمر حتى نهاية العام الحالي.

التعليق