ارتفاع الاصابة بالسرطان لدى النساء وانخفاضها لدى الرجال

تم نشره في الثلاثاء 25 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 08:00 صباحاً

   أمستردام - أشارت دراسة نشرتها رابطة مراكز علاج السرطان في مدينة أوتريخت الهولندية إلى ارتفاع معدلات الاصابة بالسرطان لدى النساء وانخفاضها لدى الرجال في هولندا رغم أن عدد الرجال الذين يصابون بالمرض مازال يفوق عدد النساء اللاتي يصبن به.

ويرجع السبب في تباين معدلات الاصابة بالمرض بين الرجال والنساء إلى سرطان الرئة والثدي حيث أنه في الوقت الذي تنخفض فيه معدلات الاصابة بسرطان الرئة بين الرجال فإنها في ارتفاع بين النساء.

ويصاب أربعة من كل عشرة رجال هولنديين بالسرطان خلال حياتهم في حين أن نسبة النساء اللاتي يصبن بالمرض تبلغ 5ر3امرأة من كل عشرة.

واستندت الدراسة إلى البيانات التي يجري تجميعها منذ عام 1989عن أكثر من مليون مريض بالسرطان.

   وكان عدد المصابين الجدد بالسرطان في هولندا يبلغ 46 ألف شخص عام 1989 وارتفع هذا العدد حاليا إلى 74500 شخص.

وتبلغ أعمار ثلثي النساء اللاتي يصبن بالسرطان للمرة الاولى ستين عاما أو أكثر في حين أن ثلاثة أرباع الرجال الذين يصابون بالسرطان للمرة الاولى تبلغ أعمارهم ستين عاما أو أكثر.

وحتى عام 1992 كان سرطان الرئة هو أكثر أنواع السرطانات شيوعا في هولندا ولكن سرطان الثدي احتل الصدارة منذ ذلك الحين حيث وصل عدد المصابين الجدد بهذا المرض السرطاني عام 2003 إلى 11800 شخص.

وذكرت الرابطة أن هناك 400 ألف شخص في هولندا معرضين للاصابة بالسرطان وتنبأت بأن يتضاعف عدد المصابين بالمرض في البلاد خلال السنوات العشر المقبلة.

التعليق