البرلمانات الشبابية نجحت في التعريف بالحياة الديمقراطية

تم نشره في الاثنين 17 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 08:00 صباحاً
  • البرلمانات الشبابية نجحت في التعريف بالحياة الديمقراطية

  عمان- الغد - ناقش رئيس المجلس الأعلى للشباب د. مأمون نور الدين مع أمين عام المجلس والمساعدين والمدراء في المركز والمحافظات المعوقات التي واجهت البرلمانات الشبابية والتوصيات التي تقدم بها البرلمانيون خلال الفترة التدريبية التي مضى عليها 6 أشهر.

وأكد نور الدين في الاجتماع الذي عقد يوم أمس في مقر المجلس على إنجاح التجربة البرلمانية باعتبارها تجربة تدريبية تعكس الاهتمام بالرعاية الشبابية التي يوليها جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين في توجيهاته من جهة وإعداد الشباب وتوعيتهم بمفهوم الحياة الديمقراطية الصحيحة والجوانب المجتمعية بالإضافة إلى التعامل الأمثل وتعميق لغة الحوار مع القطاع الشبابي.

وكان أمين عام المجلس د. ساري حمدان ومساعدو الأمين العام والمدراء قدموا توضيحات حول تلك المعوقات والحلول الممكنة، حيث تم تشكيل لجنة تقييم برئاسة الأمين العام.

على صعيد آخر ناقش رئيس المجلس والمشاركون في الاجتماع موضوع التعليمات المعدلة في إدارة وتأسيس المراكز الشبابية بعد أن قدم مدير الشؤون الشبابية موسى العودات شرحا في هذا الجانب وعن آلية نقل المراكز الشبابية من مقراتها القديمة إلى المراكز الجديدة خلال الفترة الماضية، وتناول الاجتماع المسميات للمراكز واحتياجاتها والكوادر الوظيفية للارتقاء بالعمل الشبابي وتفاعلها مع المجتمعات المحلية.

وفي ختام اللقاء حث رئيس المجلس المدراء على التواصل البناء مع الأندية وتسهيل مهام برامجها إلى جانب البرامج الشبابية، حيث سبق للأندية أن شاركت المجلس في معسكرات الحسين للعمل والبناء هذا العام.

 (تصوير: معتصم المالكي)

التعليق