أدو: أميركا أفضل من غانا!

تم نشره في الخميس 13 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 09:00 صباحاً

  مدن - أعلن اللاعب الغاني الصاعد فريدي أدو أنه سيلعب لمنتخب الولايات المتحدة في كأس العالم القادمة بألمانيا بدلا من منتخب غانا، رغم تأهل الأخير إلى المونديال للمرة الأولى في تاريخه.

وقال أدو - المولود في غانا والذي يحمل الجنسية الأميركية - إنه لا يشعر بأي رغبة في اللعب لمنتخب "النجوم السوداء" في المونديال القادم، ولكنه لم يخف سعادته البالغة بوصول منتخب بلده الأصلي إلى كأس العالم.

وأشار أدو - البالغ من العمر 16 عاما والذي حصل على الجنسية الأميركية عام 2003 - في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي.) إلى أنه يريد أن يلعب فقط للمنتخبات الوطنية الأميركية بما في ذلك المنتخب الأول الذي تأهل إلى كأس العالم القادمة.

جدير بالذكر أن أدو يمكنه الاستفادة من التعديلات الجديدة في قوانين الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) التي تتيح للاعب الحاصل على جنسية مزدوجة أن يغير الفريق الوطني الذي يلعب له بشرط ألا يكون قد لعب في المنتخب الأول للفريق الوطني للدولة الأخرى.

إلا أن أدو أوضح في تصريحاته أنه لا يريد أن يستفيد من هذا التعديل من أجل اللعب لمنتخب غانا.

ويلعب أدو حاليا لفريق دي.سي. يونايتد الأميركي للمحترفين، وسبق أن مثل منتخب الولايات المتحدة للناشئين من قبل في مونديال تحت 17 سنة بفنلندا.

التعليق