ماتيرازي مل من صورة "اللاعب المشاغب"

تم نشره في الثلاثاء 11 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 09:00 صباحاً
  • ماتيرازي مل من صورة "اللاعب المشاغب"

  باليرمو - مل مدافع انتر ميلان والمنتخب الايطالي لكرة القدم ماركو ماتيرازي من صورة اللاعب المشاغب في دوري الدرجة الاولى الايطالي التي التصقت به بعد أسبوعين واجه فيها إهانات علنية حيث وصف "بالحيوان" و"الجانح".

وتعرض المدافع البالغ من العمر 32 عاما الاسبوع الماضي لانتقادات شديدة من الصحفيين والنقاد في التلفزيون وحتى من السياسيين بعد مخالفة ارتكبها ضد السويدي زلاتان ابراهيموفيتش مهاجم يوفنتوس في المباراة التي فاز فيها يوفنتوس على انتر ميلان 2-صفر بالدوري الايطالي.

وبالرغم من أنه يقول انه يمكنه تقبل النقد الا أن ماتيرازي يعتقد أن الاهانات تجاوزت الحد.

وقال "عندما ينزل لاعب مثلي للملعب يتحول وربما لا يشعر بعض الناس بالرضا تجاه الطريقة التي أتصرف بها في الملعب، ولكن عندما تتعرض لسباب في كل الملاعب في ايطاليا حتى في الملاعب التي لم يسبق ان توجهت اليها من قبل فهذا يعني أن هناك خطأ ما."

واستطرد ماتيرازي الذي عادة ما يواجه إهانات من المشجعين في الاستادات في شتى أنحاء البلاد "في ايطاليا نتحدث طول الوقت عن "اللعب النزيه" والملاعب التي يجب أن تشبه الملاعب الانجليزية ثم نواجه مثل هذه الهتافات. لماذا نصدر عقوبة بسبب الهتافات العنصرية ولا نعاقب مثل هذه الانتهاكات."

وتابع "يجب أن يتذكر الناس أن لاعب كرة القدم انسان. اذا وجه لي احد المارة اهانة وانا أسير في الشارع فقد يكون رد الفعل قويا للغاية.

"التعرض لاهانات في أماكن مثل تورينو وميلانو وروما حيث هناك منافسة كبيرة بين فرق هذه المدن وانتر ميلان أمر، ولكن مواجهة الاهانات في كل انحاء البلاد يعني أني ارتكبت خطأ ما."

ومعرفة سبب تحول المشجعين ضد ماتيرازي ليس صعبا. والمخالفة التي ارتكبها ماتيرازي ضد ابراهيموفيتش والتي أعيدت في التلفزيون عدة مرات خلال مطلع الاسبوع هي أحدث مخالفة تسلط الضوء على اللاعب.

وكان ارتكب مخالفة ايضا ضد اندريه شيفتشينكو لاعب ميلان في مباراة الفريقين في ابريل/نيسان عام 2003 عندما واجه انتقادات من الفريق المنافس كما زاد انتقاده بعد مخالفة ارتكبها ضد فيليبو اينزاغي في مباراة ودية قبل بداية الموسم في وقت لاحق من نفس العام.

وفي فبراير/شباط عام 2004 جرى ايقافه شهرين بعد أن لكم برونو سيريلو مدافع سيينا في النفق المؤدي الى غرف خلع الملابس في ستاد سان سيرو. وظهر سيرليو في التلفزيون بعد المباراة وهو ينزف وفي وجهه كدمات لانتقاد تصرف ماتيرازي الذي لم يكن حتى يلعب في المباراة.

وقال ماتيرازي "أعرف اني لسبت محبوبا خارج انتر ميلان والمنتخب الايطالي."

ومع غياب اليساندرو نستا عن تشكيل المنتخب الايطالي في مباراته بالتصفيات الاوروبية المؤهلة لكأس العالم أمام مولدافيا يوم الاربعاء للاصابة من المرجح أن يشارك ماتيرازي في المباراة كما قد يشارك مع المنتخب الايطالي في كأس العالم بالمانيا العام المقبل. وتأهلت ايطاليا بالفعل للنهائيات قبل مباراة يوم الاربعاء.

ويأمل ماتيرازي أن تتحسن صورته بمشاركته مع المنتخب الايطالي ويقول ان هذه العملية بدأت بالفعل مضيفا "طلب مني أحد الصبية الذين يجمعون الكرات يوم السبت أن أعطيه تذكارا وعندما أعطيته قميصي بعد المباراة قال لي انت لست لاعبا سيئا."

التعليق