مهرجان فني لدعم المجتمع المحلي في البيضا

تم نشره في الجمعة 30 أيلول / سبتمبر 2005. 09:00 صباحاً

عمان- الغد -  تحت عنوان "ليلة سمر" تقيم جمعية البيضا السياحية التعاونية اليوم مهرجانا فنيا، وذلك في مخيم العمارين الذي يبعد مسافة عشرة كيلومترات شمالا عن مدينة البتراء النبطية.

    ويأتي المهرجان تماشيا مع أهداف تنمية المجتمع المحلي في جنوب الأردن، متضمنا فقرات موسيقية وغنائية حديثة وتراثية محفوفة بأجواء البيضا الليلية الساحرة.

    تبدأ فقرات المهرجان فرقة شباب العمارين للسامر المتخصصة بفنون الغناء والرقص البدوي المعروف بالدحية، ومن ثم يقدم المغني المعروف محمود خياط  مجموعة من الأغاني الحديثة المميزة.

    ويأتي مهرجان "ليلة سمر" كجزء من مبادرة وحملة جمعية البيضا السياحية التعاونية لإحياء هذه المنطقة، وتنمية المجتمع المحلي فيها، والمحافظة على جميع جوانبها الثقافية، بالإضافة إلى توفير الدعم الاقتصادي لعشيرة العمارين في بيضا.

    رئيس جمعية البيضا السياحية التعاونية الشيخ سليمان العمارين افاد انه "بناء على النجاح الذي تحقق في مهرجان صحارى الذي أقيم في شهر تموز الماضي، يأتي مهرجان "ليلة سمر" ليوفر لشبابنا الأردني تجربة موسيقية فريدة في موقع تاريخي ساحر مثل بيضا."

    ويدعم مهرجان "ليلة سمر" كلا من هيئة تنشيط السياحة وأمانة عمان الكبرى وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة.

     وقد استضافت منطقة البيضا مهرجان صحارى مؤخرا  في الفترة ما بين 21 و 22 تموز 2005، الذي اشتمل على فقرات موسيقية وشعرية بالإضافة إلى سباقات الخيل والهجن ومسابقات أخرى. وقد استضاف المخيم في مهرجان صحارى ما يقارب من 3000 شخص قدموا من مختلف القبائل في المملكة.

    يذكر إن جمعية البيضا السياحية التعاونية هي جمعية غير حكومية تأسست في أيار من عام 1998، وهدفها دعم عشيرة العمارين على ثلاثة أصعدة: تقديم المساعدة والمعونة المالية لسكان المنطقة من خلال الإيراد الناتج عن مخيم العمارين السياحي، وتوفير فرص عمل لأفراد العمارين وتدريبهم على كيفية التعامل مع السياح، وأخيرا المحافظة على الجوانب الثقافية للمنطقة، وبالتالي المحافظة على هوية قرية البيضا وعلى التراث البدوي الوطني. وقد نجحت الجمعية بتدشين مخيم العمارين الذي يهدف إلى الدمج بين التاريخ والطبيعة والتراث والثقافة في إحدى أهم البقاع التاريخية في الأردن.

التعليق