النرويجيون يرشحون بونو للفوز بجائزة نوبل للسلام

تم نشره في الجمعة 30 أيلول / سبتمبر 2005. 09:00 صباحاً
  • النرويجيون يرشحون بونو للفوز بجائزة نوبل للسلام

   أوسلو - ذكرت وكالة إن بي تي النرويجية للانباء أن ثمة تنبؤات حول أن نجم موسيقى الروك الايرلندي بونو سيكون من بين المنافسين بشدة للحصول على جائزة نوبل للسلام هذا العام وذلك قبل عشرة أيام من إعلانها في العاصمة أوسلو.

    وأوضحت الوكالة أن المعهد الدولي لابحاث السلام في النرويج يعتبر بونو أحد المرشحين الثلاثة المرجح حصولهم على الجائزة. وأشارت الوكالة أن الرئيس الفنلندي السابق مارتي أهيتساري والسياسيين الاميركيين يام نن وريتشارد لوجار من الشخصيات التي يرشحها ستين تونسون مدير المعهد بقوة للفوز بالجائزة.

    ورشح بونو للجائزة لسنوات عديدة لعمله على إلغاء الديون عن الدول النامية. ورشح أهيتساري لقيامه بدور الوساطة في المحادثات بين الحكومة الاندونيسية ومتمردي إقليم أتشيه الذي يمزقه الحرب.

    أما نن ولوجار فرشحا للجائزة لعدة سنوات متتالية لحملتهما من اجل تخلص آمن من الاسلحة النووية في الجمهوريات السوفيتية السابقة.

ومن بين الذين رشحوا رسميا للفوز بالجائزة البالغ عددهم 199 مرشحا بينهم 36 منظمة المستشار الالماني جيرهارد شرودر ووزير الخارجية الاميركي السابق كولين باول والمدافع عن حقوق الانسان الروسي سيرجي كواليو والرئيس التشيكي السابق فاكلاف هافل وكاشف أسرار البرنامج النووي الاسرائيلي مردخاي فانونو والرئيس الاوكراني فيكتور يوشينكو.

    وسيعلن قرار لجنة نوبل النرويجية المكونة من خمسة أعضاء في أوسلو في الحادية عشرة من صباح السابع من أكتوبر المقبل. وذهبت الجائزة العام الماضي إلى المدافعة عن حقوق الانسان والمتخصصة في شؤون البيئة الكينية وانجاري ماثاي لتصبح أول امرأة افريقية تفوز بجائزة نوبل للسلام.

التعليق