الدولة المستضيفة للدورة العربية المقبلة تتحدد مطلع العام المقبل

تم نشره في الأربعاء 28 أيلول / سبتمبر 2005. 09:00 صباحاً

بعد دراسة ملفاتها من قبل اللجنة الفنية الرياضية

   القاهرة- الغد- قال نائب رئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب د. مأمون نور الدين أن اللجنة الفنية الرياضية المعاونة للمجلس والتي يرأسها، لم تتلق أي طلب قطري يشير إلى رغبتها في تنظيم الدورة الرياضية العربية الحادية عشرة المقررة العام 2007 والتي اعتذرت الجماهيرية الليبية عن عدم تنظيمها.

وأضاف نور الدين الذي كان يتحدث من القاهرة؛ أن المكتب التنفيذي وبعد نقاش مطول طرحت خلاله العديد من الاقتراحات أبرزها؛ تقديم ملف تنظيم مشترك للجمهورية العربية السورية والجمهورية اللبنانية، تنفيذا لما تم الاتفاق عليه خلال الاجتماع الأخير لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب في آذار/مارس الماضي، والذي أجاز التنظيم لدولتين متجاورتين، تجاوز هذا الاقتراح مع رغبة مصر وسوريا ولبنان لتنظيم الدورة المقبلة وبحماس كبير، وقرر تحويل ملفات الدول الثلاث إلى اللجنة الفنية الرياضية المعاونة للمجلس لدراستها بصورة مستضيفة والقيام بزيارات للدول قبل نهاية العام الحالي، يعقبه دعوة المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب لاجتماع غير عادي مطلع العام المقبل، للإطلاع على توصيات اللجنة الفنية قبل اتخاذ القرار النهائي وتحديد الدولة المستضيفة للدورة.

   اجتماعات المكتب التنفيذي التي تتواصل اليوم في القاهرة تضمنت الحديث عن إقامة المؤتمر الرياضي العربي والذي أوصت اللجنة الفنية الرياضية المعاونة بتنظيمه تحت عنوان "مستقبل الدورات الرياضية العربية" عقب الاجتماعات التي أقيمت في عمان مطلع العام الحالي برئاسته، قال نور الدين أنه سيتم عرض التوصيات على اجتماع اللجنة الفنية الرياضية المقبل، فيما يعقد المؤتمر مطلع العام 2006 .

الصندوق العربي

   وفيما يتعلق باجتماعات الصندوق العربي لدعم الأنشطة الشبابية والرياضية والتي عقدت اول من أمس ، أكد أنه تم إعادة تصويب أوضاع الصندوق بحضور أمين عام جامعة الدول العربية عمرو موسى، وتم مخاطبة وزراء الشباب والرياضة العرب لإطلاعهم على صورة الوضع، وأن القضية تحظى بمتابعة جادة من الأمانة العامة للجامعة العربية، مشيراً أن قضية اختلاس أموال الصندوق منظورة لدى القضاء المصري، وقد قرر مجلس الإدارة إلغاء جميع القرارات الصادرة بصورة غير قانونية، بما فيها وقف التعيينات والمكافآت، وتكليف محامي الجامعة العربية بمتابعة القضية وتطوراتها لاسترداد كامل حقوق الصندوق.

وبهدف إعادة الثقة بالصندوق خلال الفترة المقبلة، أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى أن جميع الصناديق العربي تخضع لهيئات رقابية ومالية، وأن هناك متابعة دائمة من الأمانة العامة للجامعة لتفعيل اللوائح المالية والإدارية للصناديق العربية، وأن هناك إجراءات صارمة سيتم اتخاذها حتى لا يتكرر ما حدث سابقاً.

جلسات وتعاون

   وفي ظل تواجده في القاهرة عقد رئيس المجلس الأعلى للشباب اجتماعات مع عدد من وزراء الشباب والرياضة العرب؛ حيث التقى أمس الشيخ فهد الجابر الصباح وزير الشباب والرياضة الكويتي واستعرض الجانبان علاقات التعاون الشبابي، وسيقوم الوزير الكويتي بزيارة إلى عمان خلال شهر تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل للتوقيع على بروتوكول تعاون شبابي بين البلدين، والتقى نور الدين وزير الشباب والرياضة العماني علي السميدي الذي سيقوم بزيارة أيضا إلى عمان خلال الفترة المقبلة للإطلاع على التجربة الشبابية الأردنية والتوقيع على برنامج تنفيذي للتعاون بين البلدين. كما التقى رئيس الاتحاد الرياضي العام في سوريا فيصل البصري جرى خلاله بحث التعاون الشبابي المشترك.

من جهة ثانية يترأس د. نور الدين صباح اليوم اجتماعات اللجنة الفنية الرياضية المعاونة لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب بحضور مسؤول الأمانة العامة الفنية في جامعة الدول العربية هاني مصطفى مع رئيس وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد العربي للتربية البدنية والرياضة المدرسية حيث سيتم مناقشة التعديلات المقترحة على لائحة الدورات الرياضة المدرسية المعتمدة من مجلس وزراء الشباب والرياضة العرب.

التعليق