حملة للرضاعة الطبيعية بقرى الفلبين

تم نشره في الأربعاء 21 أيلول / سبتمبر 2005. 09:00 صباحاً

مانيلا - بدأت منظمة الصحة العالمية (دابليو.إتش.أو) حملة لرفع معدل الرضاعة الطبيعية بالفلبين حيث يرضع 16 بالمائة فقط من المواليد البالغ عددهم 2.5مليون سنويا طبيعيا في الاشهر الخمسة الاولى من ولادته.

وقال ممثل المنظمة بالفلبين جون مارك أوليف إنها إحدى الدول التي تعاني من انخفاض معدل الرضاعة الطبيعية. وأن الاسر الفلبينية تنفق أكثر من 21.2 مليار بيزو سنويا (378.57 مليوندولار) لشراء بدائل للرضاعة الطبيعية.

    وأضاف "يتكلف إطعام الطفل بغذاء بديل (للرضاعة الطبيعية)2000 بيزو (35.71 دولار)... وبمقارنة هذا الرقم بمتوسط دخل اسرة مكونة من خمسة أفراد '7000 بيزو' نجد أن ربع الدخل ينفق على الغذاء البديل".

وتهدف حملة رفع معدل الرضاعة الطبيعية بالقرى إلى تعليم وتشجيع الامهات الفلبينيات على إرضاع أطفالهم طبيعيا وعلى اتباع الطرق الصحيحة لتغذيتهم. وستوفر المنظمة 492 ألف بيزو لدعم الحملة.

     وتشير الاحصاءات الحكومية إلى أن نحو 16 ألف طفل ممن تنخفض أعمارهم عن خمسة أعوام يموتون سنويا بسبب نقص الغذاء المناسب لاستخدام أنواع مختلفة من الاغذية البديلة للرضاعة الطبيعية التي تباع في الاسواق. وقال أوليف "والرضاعة الطبيعية هي أرخص وسيلة لتقليل وفاة الاطفال".

التعليق