منظمة الصحة تدعو لشن حرب على أنفلونزا الطيور

تم نشره في الأربعاء 21 أيلول / سبتمبر 2005. 09:00 صباحاً

مانيلا - دعت منظمة الصحة العالمية إلى شن حرب شاملة ضد أنفلونزا الطيور لتجنب تفشي المرض لدرجة الوباء وطالبت دول آسيا والمحيط الهادي بالاستعداد للتهديد الذي يمثله ظهور المرض.

    وقال شيجيرو اومي المدير الاقليمي لمنظمة الصحة العالمية لمنطقة غرب المحيط الهادي "بينما لا تزال أمامنا فرصة علينا أن نبذل ما في وسعنا لتجنب الشكل الوبائي لانفلونزا الطيور وأن نستعد في الوقت نفسه لسيناريو أسوأ".

    وأضاف اومي الذي رأس اجتماعا إقليميا للمنظمة في نيو كاليدونيا أن أنفلونزا الطيور والتفشي المبكر لوباء الالتهاب الرئوي الحاد(سارس) ليست الامراض الوحيدة التي قد تتعرض لها منطقة آسيا والمحيط الهادي خلال هذا القرن.

      وقال اومي في بيان صدر في مانيلا حيث مقر المنظمة لمنطقة غرب المحيط الهادي "علينا أن نعي أن من المحتمل أن نتعرض خلال الاعوام المقبلة للعديد من الامراض الاخرى الجديدة". وأشار اومي إلى أن عام 2005 كان "ثالث عام على التوالي الذي تكافح فيه منطقة غرب المحيط الهادي مرضا انتقل من عالم الحيوان إلى الانسان وهو أمر مزعج".

      وقالت منظمة الصحة العالمية إن أنفلونزا الطيور أصابت حتى الان 11 دولة منها كازاخستان وروسيا منذ اكتشافه أول مرة في كوريا الجنوبية في كانون الأول'ديسمبر عام 2003. وقال اومي إن بعض الدول المصابة تحتاج إلى دعم دولي لمعالجة المشكلة لانها تفتقر إلى الموارد.

    وطورت منظمة الصحة العالمية خطة عمل لمكافحة أنفلونزا الطيور في منطقة آسيا والمحيط الهادي لمساعدة الدول في السيطرة على تفشي المرض واكتشافه والحماية منه. وقال اومي إن الخطة ستحتاج إلى حوالي 160 مليون دولار لتفعيلها وإن اجتماعا للدول المانحة سيعقد في وقت لاحق من هذا العام لجمع التبرعات.

التعليق