الوحدات يتزود من محطة الجيش بفوز عزيز وديا بالكرة

تم نشره في السبت 10 أيلول / سبتمبر 2005. 10:00 صباحاً
  • الوحدات يتزود من محطة الجيش بفوز عزيز وديا بالكرة

مصطفى بالو

  عمان- تزود فريق الوحدات لكرة القدم فنيا في محطة الجيش السوري واحسن وفادة ضيفه بهدف مصطفى شحدة ليحسم اللقاء الودي الذي شهده ستاد مدينة الملك عبد الله الثاني في القويسمة امس ضمن استعدادات الاخضر لدوري ابطال العرب الذي سيلاقي في دوره الـ 32 نظيره رفح الفلسطيني عند الساعة 8.30 من مساء الجمعة المقبل في نفس الملعب، فيما اختتم الجيش معسكره التدريبي في الاردن بضيافة نادي الحسين- اربد والذي يأتي في اطار استعداداته لكأس الاتحاد الاسيوي حيث خاض خلاله 3 مباريات ودية مع انديتنا المحلية فاز خلالها على الرمثا 1-0 وعلى الحسين- اربد 3-0.

أفضلية خضراء وهدف مستحق

وقع الفريقان منذ بداية المباراة فريسة لجس النبض من جانب والبحث عن فرض رونق الأفضلية في منطقة العمليات التي مالت فيها كفة الزيادة العددية لصالح الأخضر والذي توزعت المهام لدى لاعبيه بين مهارة رأفت وعامر في الاختراق من الأطراف بإسناد متواصل من عبد الحليم وفيصل، وبين ترك مهمة الخدمات بالتدمير والبناء لأشرف وعبد الفتاح.

وقابل رجال الجيش سيطرة الوحدات بالتراجع لتحصين المواقع الخلفية من قبل فراس تيت والحاج وعزام وفرض التكدس على بوابة الأبرش لمساعدة جبان ولورنس والشعار والعبيدي وشحادة.

وأمام هذا الواقع كان الاخضر ينسج خيوط حصاره لمرمى الجيش مع التنويع بالحلول التي بدأت مع تسديدة حسن عبد الفتاح التي ردها الحارس على دفعتين ليمارس رأفت هوايته بالاختراق ويضرب الدفاع ببينية وصلت ذيب داخل المنطقة سددها بجوار القائم، في ظل اعتماد الجيش على اختزال الوسط وارسال الكرات الطويلة باتجاه زياد شعبو ومحمد زينو الواقعين تحت رقابة سمرين وباسم اللصيقة، مع ظهور بعض الخلل في العمق الدفاعي اعطى الضوء الاخضر لعكس الكرات الساقطة التي ارسل من احداها لورنس كرة نموذجية دكها شعبو بجوار المرمى.

الا ان مد وجزر الوحدات تواصل مع تهديد لمرمى الابرش باللجوء الى سلاح الكرات الحائطية لكسر التكدس حيث تبادل شلباية الكرة مع ذيب داخل المنطقة المحرمة وسدد الاخير في احضان الحارس، ومع الحصار كان حسن يرسل الكرة المرتدة من الدفاع صاروخا علا المرمى بقليل، الا ان الجيش باعتماده على الكرات الطويلة استمر في ازعاج قنديل ليعكس زينو كرة خادعة امام المرمى خلصها سمرين لركنية من امام المتربص فراس تيت.

 وتيرة الحوار ارتفعت في الدقائق الاخيرة من عمر الشوط الاول حيث عاد حسن وهدد بتسديدة مباغتو رد عليه احمد عزام بواحدة مماثلة ارتدت من العارضة، الا ان افضلية الاخضر تكلمت واختتمت الشوط بهدف التقدم عندما خطف ذيب كرة من المدافع لورنس وضعها ولا اجمل لمصطفى شحدة الذي اسكنها المرمى في الدقيقة 45 لتنتهى الحصة الاول بتقدم الوحدات 1-0.

محاولات دون جدوى

وحاول الوحدات طوال الشوط الثاني تعزيز تقدمه من خلال استمرار السيطرة على منطقة العمليات، فيما اجتهد الجيش لادراك التعادل حيث تم استخدام الاوراق البديلة لدى الطرفين، فاشترك الوحدات الرفاعي والسباح وجوخدار وراغب، واشرك الجيش الحاج ويوسف والحلو والكردي والاقرع والحارس النجار.. لكن دون جدوى لتنتهي المباراة على نتيجة الشوط الاول.

 

التعليق