افتتاح مهرجان السينما الاميركية في دوفيل الجمعة

تم نشره في الخميس 1 أيلول / سبتمبر 2005. 09:00 صباحاً
  • افتتاح مهرجان السينما الاميركية في دوفيل الجمعة

 باريس  -  يفتتح مساء الجمعة مهرجان السينما الاميركية في دوفيل (غرب فرنسا)، بفيلم "ذي متادور" لريتشارد شيبارد مع الممثل بيرس بروسنان والذي سيسمح بالتعرف بشكل افضل على السينما الاميركية المستقلة.

ويتوقع ان يتوافد نحو 60 الف شخص الى دوفيل لاكتشاف نحو ستين فيلما على هامش المهرجان بينها 14 خلال عروض اولى ونحو عشرين في اطار تكريم المخرج رون هاوورد والممثل فوريست وايتكار وكاتبي السيناريوهات جيمس توباك وروبرت تاون.

وسيعرض خلال المهرجان فيلما "سندريلا مان" من بطولة راسل كرو ورينيه زيلويغر وهو اخر فيلم لرون هاوورد، الذي سينتهي قريبا من تصوير فيلم "دا فينشي كود"، و"ماري" لابيل فيرارا مع جولييت بينوش وفوريست وايتكار.

   وكان وايتكار فاز بجائزة افضل ممثل في مهرجان كان عام 1988 لدوره في فيلم "بيرد" للمخرج كلينت ايستوود.

وسيتم عرض سلسلة افلام لجيمس توباك للتعرف بشكل افضل على مخرج فيلم "فينغرز" الشهير في 1978.

وسيعرض فيلم "غول" لداني كانون للمرة الاولى ويأمل منظمو المهرجان بان يأتي نجم كرة القدم الفرنسية زين الدين زيدان لهذه المناسبة الى دوفيل. وسيرسم عرض 10 افلام طويلة مخصصة للملاكمة، لوحة عن تاريخ السينما على مدى نصف قرن بدءا بفيلم "ذي ست اب" لروبرت وايز في 1949 مرورا بـ"علي" في 2001 و"مليون دولار بايبي" لكلينت ايستوود في 2004.

وستخصص الدورة الـ31 لمهرجان دوفيل للافلام الاولى نظرا الى ان خمسة من الافلام الـ10 المتنافسة هي افلام اولى تركز اساسا على الشباب الضائع كما في فيلم "اون ذي اوتس" للوري سيلفربوش او "بريك" لريان جونسون.

   وفي 11 ايلول/سبتمبر ستوزع لجنة التحكيم جوائزها الثلاث وهي الجائزة الكبرى وجائزة لجنة التحكيم وجائزة افضل سيناريو. ويترأس المخرج الان كورنو لجنة التحكيم المؤلفة من ثمانية اعضاء هم مغني واربع ممثلات وثلاثة مخرجين.

والغيت الجائزة الكبرى للافلام القصيرة هذه السنة بسبب عدم رواجها بحسب المنظمين. وستعرض خلال المهرجان اولى الافلام القصيرة للسينمائيين المشهورين: تيري غيليام وجورج لوكاس وريدلي سكوت وتوني سكوت وروبرت زيمكيس.

وينظم المهرجان ايضا لقاء مع المخرج السينمائي ستيف بوشيمي الذي سيعرض فيلمه الاخير "لونسوم جيم" في دوفيل.

وفي الثامن من ايلول/سبتمبر، ستسلم الجائزة الادبية للمهرجان لمكافأة كاتب اميركي او فرنسي "يتحدث عن اميركا بطرافة او سخرية او جدية" لبد شولبرغ عن كتابه "سانكتواري 5". واشتهر الكاتب البالغ الـ92 من العمر في 1941 بفضل رواية اولى تسخر من النفوذ والفساد اللذين يسودان في هوليوود.

التعليق