الرمثا ينتظر سحاب والقوقازي بضيافة كفرسوم والبقعة يواجه اليرموك

تم نشره في الأحد 28 آب / أغسطس 2005. 10:00 صباحاً
  • الرمثا ينتظر سحاب والقوقازي بضيافة كفرسوم والبقعة يواجه اليرموك

3 مباريات في دور الثمانية لكأس الاردن الكروية اليوم

   محافظات - الغد - تنطلق مساء اليوم مباريات دور الستة عشر من بطولة كأس الاردن لكرة القدم، حيث يلتقي الرمثا مع سحاب في الساعة الخامسة مساء،وفي نفس الوقت يلتقي البقعة واليرموك على ملعب مدينة الملك عبد الله الثاني، بينما يشهد ملعب الرمثا في الساعة الرابعة والنصف لقاء كفرسوم والقوقازي.

   وكان اتحاد الكرة قد حدد الساعة الخامسة من مساء يوم الاربعاء المقبل موعدا لمباراة شباب الاردن والجزيرة على ستاد عمان الدولي، ولم يحدد مواعيد المباريات الاربع الاخرى، وتنص تعليمات المسابقة انه في حال انتهاء مباريات دور الستة عشر الى التعادل فيتم اللجوء الى ركلات الجزاء الترجيحية لحسم النتيجة،بعكس الادوار الاخرى "الثمانية والاربعة والمباراة النهائية" فيتم التمديد ومن ثم الحسم بركلات الجزاء.

بطاقة المباراة

الرمثا * سحاب

ستاد الحسن

الساعة الخامسة

فرصة لتحسين الصورة

   يعتبر الرمثا هذه المباراة بمثابة الفرصة لتحسين صورته بعد ان ودع مبكرا بطولة الدرع وعلى الرغم من ان كفته تبدو الارجح لتحقيق الفوز الا ان حساباته ستكون مدروسة بدقة متناهية وهو يدرك تماما ان سحاب سيلعب وهو مرتاح البال دون ضغوطات ولهذا فهو سيستثمر اي خطأ يمكن من خلاله تجيير الفوز لصالحه.

ويسعى سحاب الذي ثبت اقدامه في دوري الدرجة الاولى بعدما طاله شبح الهبوط مما يعطيه دافعا معنويا لتقديم العرض الجيد والذي يحرج من خلاله فريق الرمثا الذي سيبحث من جانبه عن هدف مبكر يريح به اعصابه وسوف يعطي المدرب عادل يوسف لبدران الشقران وفريد الشناينة حرية الحركة والمشاغبة امام بوابة المرمى لاستثمار الكرات التي سيقوم بتحضيرها داوود ابوالقاسم وعمر كمال والعواقلة والعزايزة من العمق وسمارة والزحراوي من الاطراف واصطياد مرمى الحارس جهاد الخلايلة.

وفي المقابل فان فريق سحاب ستكون مهمته صعبة وسيسعى لتحديد موقفه من خلال استثمار الفرص المتاحة عن طريق ماجد فهد وخالد خلف وعلي عبدالله والوصول لمرمى الحارس الرقباوي محمد فايز.

بطاقة المباراة

كفرسوم * القوقازي

ملعب الرمثا

الساعة 4.30

مهمة صعبة

   رغم انه يمتلك العديد من الاوراق الرابحة لكن مهمة كفرسوم امام القوقازي لن تكون سهلة كما يتخيلها البعض اذ ان عنصر المفاجأة موجودا اذا لم يغلف الحذر الادء منذ الدقيقة الاولى.. ويعول الفريق كثيرا على مقدرة سليمان عبيدات وعمر حمزة وعبدالله عبيدات في الامساك بزمام الامور في خط الوسط والتقدم لاسناد ثنائي الهجوم معاذ عبيدات ومحمد محمود وكلاهما يشكلان مصدر خطورة وازعاج للدفاع.

من جانبه يدرك القوقازي قوة وخطورة خصمه لذلك سيلجأ الى اسلوب متوازن في التعامل مع اللقاء فهو سيعمل اولا على احكام منطقته الخلفية بأكبر عدد من اللاعبين ومن ثم سيكون لنجميه الزنقري واحمد موسى دور مزدوج في ربط خطوط الفريق وامداد ابراهيم حسن وماهر الحلبي بالكرات المطلوبة لكسر متانة الخط الخلفي لفريق كفرسوم والوصول لمرمى الحارس المتألق عمر الكسواني وبالتالي فان سيد حلمي ومحمد حابس ومحمد البطاينة لن يغامروا كثيرا في التقدم للامام لان اي مغامرة غير مدروسة قد تكلف الفريق الثمن غاليا.

بطاقة المباراة

البقعة * اليرموك

الساعة الخامسة مساء

ستاد الملك عبدالله الثاني

              

طموح مشترك بالتأهل

   يطرح الفريقان كافة اوراقهما وهي باتت مكشوفة بعد ان التقيا قبل نحو شهر في بطولة الدرع والتي انتهت بالتعادل، ومباراة اليوم مختلفة على اعتبار ان لا شيء ينفع سوى الفوز وعادة ما تأتي مباريات الكاس ذات طابع خاص ولا تخضع كثيرا للمنطق وعنصر المفاجأة يبقى قائما فيها .

البقعة يسعى لتعويض اخفاقه في بطولة درع الاتحاد وهو ينظر الى هذه المباراة باهمية خاصة لكي تعيد للفريق الثقة والتي ارتفعت بعد عودة مؤيد ابوكشك المتوقعة الى جانب الحارس فراس طالب والمدافع عثمان الخطيب وهذا الثلاثي الذي غاب عن مباريات درع الاتحاد يشكل اضافة لبقية اللاعبين محمد جمال ورامي حمدان والشقيقين عصام ومحمد محمود والعراقي عبد العباس وثابت عبيدات .

اليرموك الذي يبحث عن بصمة له في البطولات الكبيرة يدرك ان مواجهته مع البقعة مختلفة عن تلك التي كانت في درع الاتحاد وهذا يتطلب من ابراهيم حلمي والبابا ورامي جابر الحذر في المنطقة الخلفية لحماية مرمى مهند جبران فيما يتولى ابوطعيمة والعجرمي ونصار مهمة صناعة الالعاب وتمويل الثنائي مالك ونائل الدحلة في المقدمة .

عموما مباريات الكأس تكون باطار خاص والحكم عليها صعب وتبقى النتيجة مرهونة باقدام اللاعبين ومدى توفيقهم باستغلال الفرص.

 

التعليق