اليوغا قد تمنع زيادة الوزن

تم نشره في الاثنين 15 آب / أغسطس 2005. 10:00 صباحاً
  • اليوغا قد تمنع زيادة الوزن

  عمان - الغد - قد لا تحرق حركات مد الجسم، والتركيز في ممارسة"اليوغا" السعرات الحرارية كما عند ممارسة رياضة الركض، لكنها دون شك يمكنها إبعاد الوزن الزائد ومضاعفاته الصحية، عن جسد ممارسيها.

   فقد أظهرت دراسة جديدة أن ممارسة اليوغا تحمي من الوزن الزائد في مرحلة الأعمار المتوسطة، وفق ما نقلته شبكة سي إن إن الإخبارية.

فقد وجد الباحثون أن الأشخاص البدناء في الخمسينيات من العمر ويمارسون اليوغا بشكل ثابت، فقدوا قرابة خمسة باوند في خلال عشر سنوات، فيما مجموعة من نفس فئة العمر كسبت 13 باوند ونصف في الفترة ذاتها.

    فالأشخاص الذين لديهم أوزان طبيعية في هذه المرحلة من العمر، عادة ما يكسبون وزنا في مدى عشر سنوات، لكن أولئك الذين يمارسون اليوغا، يكسبون وزنا أقل بكثير من الأشخاص الذين لا يمارسونها.

وقال أحد الباحثين إن العلاقة بين اليوغا وفقدان الوزن ليست مرتبطة بعملية حرق السعرات الحرارية.

    وقال الباحث آلان كريستال المشارك بالدراسة التي أشرف عليها مركز فرد هتشينسون لأبحاث السرطان"ما عدا بعض الحركات التي تتطلب جهدا كبيرا عند ممارسة اليوغا، فإن الفرد لا يحرق سعرات حرارية كافية كي يحقق فرقا فيما يتعلق بالوزن."

    كريستال الذي مارس اليوغا لعشر سنوات، يرى على العكس أن اليوغا تبقي ممارسيها محافظين على أجسادهم وعاداتهم في تناول الغذاء، كما يكونوا مدركين للعادات السيئة مثل الأكل جراء الضغط النفسي أو الضجر أو الكآبة.

    وجمع البحث معلومات عن 15500 شخص تتراوح اعمارهم بين 53 و 57 ، وتم استجوابهم بخصوص الرياضة والوزن والصحة والحمية.

ووجدت الدراسة أن الأفراد الذين مارسوا اليوغا، يتجهون نحو تفادي تناول المأكولات السريعة أو الأكل المفرط، لأنهم يريدون احترام أجسادهم.

     ويقول معظم المتعصبين لليوغا إن فقدان الوزن هو عامل إيجابي إضافي يكسبونه من قواعد التأمل والتحكم بعملية التنفس والوضعيات التي يعتمدونها في اليوغا.

التعليق