البحرينية مريم جمال تسعى الى ان تصبح اول خليجية تعتلي منصة التتويج

تم نشره في الثلاثاء 9 آب / أغسطس 2005. 10:00 صباحاً

هلسنكي - لم يسمع كثيرون بالعداءة البحرينية مريم جمال قبل الموسم الحالي لكن اسمها قد يصبح على كل شفة ولسان، حيث من المتوقع ان تنافس على المراكز الاولى في سباق 1500 م لتحقق شرف ان تصبح اول رياضية خليجية تحرز ميدالية على الصعيدين العالمي او الاولمبي في رياضة ام الالعاب.

وتنطلق تصفيات سباق 1500 م يوم الجمعة المقبل ويقام السباق النهائي الاحد اخر ايام البطولة.

وفي حال قدر لجمال ان تصعد الى منصة التتويج فانها ستصبح خامس رياضية عربية في بطولة العالم تنال هذا الشرف بعد الجزائرية حسيبة بولمرقة (1500 م) والسورية غادة شعاع (السباعية) والمغربية زهرة واعزيز (5 الاف م) ومواطنتها نزهة بدوان (400 م حواجز).

وضربت جمال بقوة في لقاء اوسلو الدولي المرحلة الثالثة من الدوري الذهبي الذي ينظمه الاتحاد الدولي لالعاب القوى عندما حلت في المركز الاول لسباق 3 الاف م متقدمة بفارق نحو 3 ثوان عن صاحب فضية سباق 5 الاف م في اولمبياد اثينا الصيف الماضي الاثيوبية ايزابيلا اوتشيتشي، فسجلت الاولى 8.28.87 دقيقة وهو افضل رقم هذا العام مقابل 8.31.42 د للثانية لتوجه انذارا الى باقي العداءات المشاركات في العرس العالمي.

وتعترف جمال بان مسافة سباق 3 الاف م هي المفضلة لديها وتقول: "لا شك بان سباق 3 الاف م هو المفضل عندي لكني استطيع ان اعدو ايضا بفعالية سباقي 800 م و1500 م لانني املك السرعة النهائية والقدرة على التحمل".

وتابعت "استطيع ان اعدو سباق 3 الاف م بطريقة اسرع".

ولا تستبعد جمال ان تجرب حظها لاحقا في سباق 5 الاف م في البطولات الكبرى، وقالت "حاليا لا املك خبرة كبيرة في هذه المسافة وقد خضت السباق مرة واحدة وكانت مشجعة لانني حللت ثانية وسجلت 14.51.68 دقيقة لكنني لا املك جميع اسراره وخفاياه حتى الان".

واستهلت جمال المولودة في 16 ايلول/سبتمبر عام 1984، موسمها عندما حلت ثانية في سباق 5 الاف م في لقاء هنغيلو الهولندي الدولي وسجلت 14.51.68 دقيقة مقابل 14.50.96 اوتشيتشي.

ثم نجحت في النزول للمرة الاولى في مسيرتها تحت حاجز الدقيقتين في سباق 800 م في لقاء جنيف السويسري مسجلة 1.59.69 دقيقة، قبل ان تفاجئ الجميع في لقاء اثينا في سباق 1500 م وخرجت فائزة مسجلة 3.59.13 دقائق بفارق ثانيتين عن اقرب منافساتها وهو ثاني افضل رقم هذا العام بعد رقم الروسية شيسينكو ومقداره 3.58.68 دقائق.

اما اخر سباق خاضته قبل التوجه الى هلسنكي فكان في لوزان وتحديدا في سباق 1500 م وسجلت 4.01.73 دقائق.

واعتبرت جمال بانها لم تفاجأ بتطور ادائها هذا الموسم في المسافات المتوسطة والطويلة لكنها اكدت ان ما تحقق هو بداية الطريق نحو الافضل وقالت في هذا الصدد: "لم افاجأ اطلاقا بالنتائج التي حققتها حتى الان هذا الموسم وذلك لانني تدربت جيدا في الاونة الاخيرة وهذا ما يفسر نتائجي الجيدة".

يذكر ان جمال تدربت في الاسابيع الثلاثة الماضية على علو مرتفع وتحديدا في مدينة سانت موريتز الجبلية السويسرية.

ويشرف على تدريب جمال المدرب السويسري جان فرانسوا باهو ويقول عنها: "تملك مريم موهبة كبيرة وانا شخصيا لم اقع على عداءة مثلها من قبل".

واوضح "موهبة مريم فطرية وهي رصينة في التمارين لانها تدرك جيدا بان الموهبة وحدها لا تكفي".

وعن الاهداف التي وضعتها جمال في بطولة العالم الحالية يقول مدربها: "الهدف هو اعتلاء منصة التتويج لان خوض بطولة كبيرة للمرة الاولى ليس امرا سهلا بالنسبة اليها".

ويؤكد "مستقبل مريم سيكون باهرا لانها ما زالت في بداية مسيرتها وتملك امكانيات ضخمة تؤهلها لان تكون نجمة عالمية في المستقبل".

ولم يكن غريبا ان تبادر احدى شركات السلع الرياضية الى توقيع عقد مع جمال حتى اولمبياد بكين عام 2008.

اما مريم فتصبو في قرارة نفسها الى تطويق عنقها بالمعدن الاصفر في هلسنكي لتخرج من الظل وتؤكد قدومها بقوة الى العالمية.

التعليق