دريد لحام يثير أزمة بين حنان ترك ورانيا فريد

تم نشره في الجمعة 29 تموز / يوليو 2005. 09:00 صباحاً

عمان-الغد-   أزمة نفسية كبيرة تعيشها رانيا فريد شوقي هذه الأيام بسبب حنان ترك رانيا، بحسب"الاهرام العربي" كانت تعاقدت على القيام ببطولة الفيلم السوري" الأبناء الكبار" مع الفنان دريد لحام صاحب السيناريو، والذي سيقوم أيضا ببطولته وإخراجه‏,‏ وقامت بتوقيع عقد الفيلم مع شركة نخيل للإنتاج الفني وحصلت على العربون (‏15‏ ألف جنيه‏)..‏ من يوسف الديب المسؤول عن الشركة والذي حرص على الحضور إلى منزلها للاتفاق على كل التفاصيل الخاصة بالعمل السينمائي وقام بتعريفها إلى مدير إنتاج الفيلم محمد بكير‏..‏ وذلك في شهر إبريل الماضي‏.‏

   كما أخبرها أنه سيتم السفر إلي سورية لبدء تصوير الفيلم في شهر يونيو الماضي‏,‏ وانتظرت رانيا كثيرا لكن الأمور ظلت متوقفة‏,‏ وبعد مرور وقت كانت رانيا تشاهد احد البرامج على قناة‏MBC‏ وكان ضيفه الفنان دريد لحام الذي اجاب عند سؤاله عن الفيلم والبطلة المصرية التي ستقف أمامه قائلا إنها حنان ترك، فاستغربت رانيا من تصريحات لحام وحاولت الاتصال مرارا بمدير الإنتاج وصاحب الشركة اللذين وقعا العقد معها‏..‏ دون جدوى,‏ وبعد فترة قليلة عاود مدير الإنتاج محمد بكير الاتصال بها ليخبرها أنه تم استبدالها بفنانة أخرى هي حنان ترك وأيضا تم استبداله هو الآخر بمدير إنتاج جديد‏.‏ فما كان من رانيا إلا أن اتصلت بالفنان دريد لحام الذي أكد لها أنه لا يعلم شيئا عما حدث لها وكل الذي يعرفه أن الشركة المنتجة أخبرته باعتذار رانيا لأن ظروفها لا تسمح بالسفر، وبأن حنان ترك هي البطلة الجديدة للفيلم‏.‏

   رانيا أكدت أنها لا تلوم حنان ترك" فالمنتج هو المسؤول عن ذلك "ولكنها أيضا تساءلت عن موقف حنان وكيف ستتصرف حيال ذلك.‏

التعليق