أوليفر كان لا يعتزم الاعتزال بعد كأس العالم 2006

تم نشره في الجمعة 22 تموز / يوليو 2005. 09:00 صباحاً

بون (ألمانيا)- قال حارس المرمى أوليفر كان قائد المنتخب الالماني لكرة القدم سابقا امس الخميس إنه لا يعتزم اعتزال اللعب بعد نهاية بطولة كأس العالم 2006 التي تقام بألمانيا وإنه ربما يستمر في اللعب حتى يبلغ الاربعين من عمره.

وصرح كان (36 عاما) في المعسكر الذي تجرى فيه تدريبات فريقه بايرن ميونيخ حامل لقب الدوري الالماني (بوندسليغا)استعدادا للموسم المقبل قائلا "سأستمر في اللعب لمدة عام أو عامين بعد نهاية كأس العالم.2006 فليس هناك سبب للاعتزال وحارس المرمى يمكنه أن يكون في أفضل مستوى له ما بين 37 و40 عاما".

وانضم أوليفر كان لصفوف بايرن عام 1994 من كارلسروه ويمتد عقده مع النادي حتى 2006. ويبدو أن حارس المرمى سيبقى ضمن صفوف بايرن بعد انتهاء عقده رغم أنه لم تجر مفاوضات حتى الان.

وقال أوليفر كان الذي شارك في 80 مباراة دولية مع منتخب بلاده إنه يعتقد أنه سيكون حارس المرمى الاساسي للمنتخب خلال كأس العالم المقبلة وأوضح أن منافسه ينز ليمان سيشارك من على مقعد البدلاء.

يذكر أن أوليفر كان لعب دورا بارزا بين صفوف المنتخب الالماني خلال كأس العالم 2002 في كوريا الجنوبية واليابان والتي فاز المنتخب الالماني فيها بالمركز الثاني بعد هزيمته أمام المنتخب البرازيلي في المباراة النهائية وفاز أوليفر كان آنذاك بلقب أفضل لاعبي البطولة.

التعليق