المجلس الأعلى للشباب يطرح تجربته في مجال العمل التطوعي

تم نشره في الاثنين 18 تموز / يوليو 2005. 09:00 صباحاً
  • المجلس الأعلى للشباب يطرح تجربته في مجال العمل التطوعي

 عمان- طرح عضو الاتحاد الأردني والعربي للعمل التطوعي ومدير شباب مادبا حسين الجبور ورقة عمل حول تجربة المجلس الأعلى للشباب في مجال العمل التطوعي خلال برنامج "شباب أهل العزم" الذي ينفذه المجلس لتعميق مفاهيم الأعمال التطوعية لدى الشباب الأردني، وذلك في اجتماع الهيئة العامة للاتحاد العربي للعمل التطوعي الذي عقد في مقر الجامعة العربية بالقاهرة، بحضور جميع الدول المنضمة للاتحاد، وقد ولاقت التجربة الأردنية تأييداً كبيراً من قبل المشاركين، الذين طالبوا بوضع دراسة تقييم شاملة للبرامج التطوعية للشباب العربي.

      وقرر المجتمعون في ختام أعمال الاجتماع الذي استمر أربعة أيام، أن يكون اليوم الخامس عشر من شهر أيلول لكل عام، يوماً للعمل التطوعي العربي يتم خلاله تكريم الرواد والعاملين في العمل التطوعي العربي. كما تقرر وضع صيغة اتفاق حول حقوق وواجبات المتطوع العربي، وبرامج ونشاطات تتلاءم مع إبراز أهمية العمل التطوعي العربي في المحافل الدولية، والاستفادة من تجارب الدول العربية في هذا المجال. وكان مندوب الأمين العام لجامعة الدول العربية السفير هشام يوسف التقى المشاركين حيث نقل لهم تحيات الأمين العام الدكتور عمرو موسى، مؤكداً أن الاتحاد انبثق عن جامعة الدول العربية لغرس مفاهيم العمل التطوعي العربي.

       تجدر الإشارة الى أن الاتحاد العربي تأسس عام 2002 بناءً على رغبة من الدول العربية، بهدف المساهمة الفعالة في تنظيم وتأهيل وتدريب الكوادر العاملة في حقل العمل التطوعي العربي.

الصورة من المصدر

التعليق