الاصابات تلاحق لاعبي الحسين اربد

تم نشره في الأحد 17 تموز / يوليو 2005. 10:00 صباحاً

اربد - رغم النتائج الجيدة التي حققها الحسين اربد، في مباريات بطولة الاستقلال الكروية والمباريات التحضيرية الماضية، الا ان توالي الاصابات اصبح يمثل قلقا كبيرا لدى الجهاز الفني بقيادة المدرب اسامة قاسم، فقد تسببت الاصابات في حرمان الفريق من جهود 6 لاعبين من الاعمدة الاساسية خلال الفترة الماضية، وهم لاعب الوسط احمد غازي والمهاجمان عمر عثامنة وحسين العلاونة والحارس عيسى الخطيب والمدافع علي الشقران، اضافة لغياب قائد الفريق عبدالله الشياب، الذي لا يزال مصرا على الاعتزال والمهاجم ابراهيم الرياحنة لظروف خاصة، الامر الذي دفع اسامة قاسم للبحث عن عناصر متميزة في فريق الشباب، ليسد بها النقص الواضح في صفوف الفريق، الذي يستعد لخوض الاستحقاقات المحلية والآسيوية القادمة، حيث ستكون بطولة الاستقلال تجربة مفيدة لعدد من اللاعبين الواعدين، قبل الزج بهم رسميا في قائمة الفرق النهائية.

التعليق