منتخب السباحة يغادر إلى كندا للمشاركة في بطولة العالم

تم نشره في السبت 16 تموز / يوليو 2005. 09:00 صباحاً
  • منتخب السباحة يغادر إلى كندا للمشاركة في بطولة العالم

البطولة ليست مؤهلة إلى أولمبياد بكين 2008

 

ماجد عسيلة

عمان- غادرنا صباح أمس إلى مدينة مونتريال الكندية وفد منتخبنا الوطني للسباحة المشارك في بطولة العالم الحادية عشرة، حيث يضم الوفد الذي ترأسه رئيسة الاتحاد جاكلين خوري المدرب الجزائري رشيد بوعزيز واللاعبان أنس حمادة وهبة بشوتي.

رئيسة الاتحاد علقت أن المشاركة في أكبر بطولات العالم للسباحة فرصة حقيقية لاكتساب المزيد من الخبرة والاحتكاك، فيما ستمثل خوري الأردن في انتخابات مجلس إدارة الاتحاد الدولي للسباحة (الفينا) للدورة المقبلة والذي تبدو أن رئاسته محسومة بالتزكية لمصلحة الرئيس الحالي الجزائري مصطفى العرفاوي، وكذلك في انتخابات اللجان الفرعية للاتحاد.

خوري أوضحت أن اختيار اللاعبين المشاركين جاء بقرار من الجهاز الفني واللجنة الفنية قبل مصادقة مجلس إدارة الاتحاد، وذلك استنادا إلى نتائج اللاعبة هبة بشوتي في بطولة حوض البحر الأبيض المتوسط (الكومن) والتي أقيمت مؤخرا وحصولها على ميداليتين فضيتين وبرونزية إلى جانب نتائجها الجيدة مع فرق التتابع، وكذلك النتائج الجيدة للاعب أنس حمادة في نفس البطولة والأرقام المتميزة التي حققها مؤخرا في بطولات الناشئين.

وفيما إذا كانت بطولة العالم التي تقام في كندا تؤهل المشاركين فيها تلقائياً للمشاركة في أولمبياد بكين 2008، نفت خوري ذلك مشيرة إلى أن البطولة المؤهلة للأولمبياد ستقام خلال العام 2007 وليست هذه البطولة.

وعلى صعيد اختيار باقي اللاعبين المشاركين في منافسات البطولة الآسيوية الرابعة للناشئين التي تقام في تايلند بالفترة 17-26 آب/ أغسطس المقبل، قالت خوري ان البطولة التي تقام لمواليد تحت سن 15 عاماً قد رشح للمشاركة فيها اللاعبان جهاد الهنيدي وهيا الغول واللذان سيشاركان في المعسكر التدريبي الدولي الذي يقام في تايلند بالفترة 4-29 آب/ أغسطس المقبل على نفقة الاتحاد الآسيوي للسباحة ولجنة التضامن الأولمبي، أما هوية اللاعبين الآخرين (لاعب ولاعبة) فسيعلن عنهما بعد موافقة اللجنة الأولمبية على المشاركة، حيث ستعتمد أسس واضحة وعادلة للانتقاء، فيما يرافق اللاعبان في المعسكر والبطولة المدرب الوطني فيصل الحوراني.

وفيما يتعلق باللاعبين الذين تمت دعوتهم مؤخرا للالتحاق بصفوف المنتخب الوطني للرجال، أوضحت أن اللاعب سعد الناصر التزم لمدة أسبوع قبل أن يغادر نهائيا دون عودة، في حين لم يحضر اللاعبان بلال أبو الراغب وسليمان غسان التدريبات نهائياً رغم أن اللاعبين أنفسهم أعربوا عن استعدادهم لتمثيل المنتخب والانتظام في تدريباته واتهموا الاتحاد بإبعادهم عن الفريق! مؤكدة أن الالتزام في تدريبات المنتخب هو المعيار الأول لاختيار اللاعبين في البطولات الداخلية والخارجية.

التعليق