حسين سعيد لاعب القرن في العراق

تم نشره في السبت 16 تموز / يوليو 2005. 10:00 صباحاً

   بغداد - منح الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لقب لاعب القرن في العراق الى رئيس الاتحاد العراقي والنجم السابق حسين سعيد تقديرا لمسيرته مع المنتخبات العراقية ومساهمته بتحقيق انجازات لامعة للكرة العراقية حسب ما اعلن الاتحاد العراقي أمس الجمعة.

    وأعرب سعيد لوكالة فرانس برس "عن سعادته بمنحه هذا اللقب الذي اعتبره مسوؤلية جديدة للمضي بالكرة العراقية نحو الافاق الخارجية ورفع لوائها مجددا في المحافل العربية والقارية والعالمية".

      وتابع "علينا الان ان نبذل جهودا كبيرة وان نكون في مستوى تقييم الاتحاد الدولي لنعمل على رفع لواء الكرة العراقية واعادتها الى مكانها السابق على الخارطة الخارجية"، مضيفا "سيمنحنا هذا اللقب قدرة اكبر للعمل البناء والتحدي لتجاوز الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد".

      والجدير بالذكر ان سعيد استلم رئاسة الاتحاد العراقي لكرة القدم رسميا في حزيران/يونيو من العام الماضي وتمكن مع ادارة الاتحاد من اخراج الكرة العراقية من بين ركام الحرب التي تعرضت لها البلاد عام 2003 واستطاع في ايصال المنتخب الاولمبي الى نهائيات اولمبياد اثينا والمنتخب الاول الى بطولة اسيا للامم في الصين العام الماضي.

وكان سعيد (47 عاما) من ابرز لاعبي المنتخب العراقي السابق حيث خاض 126 مباراة مع المنتخبات العراقية (الاول والاولمبي والشباب والناشئون) اولها كان امام تايلاند عام 1977 في بطولة اسيا للشباب واخرها في دورة كأس الخليج عام 1990 في الامارات.

نشأ سعيد لاعبا في منطقة تعرف بالاسكان في جانب الكرخ من العاصمة بغداد، وبدأ حسه بكرة القدم يتنامى فتمكن من الوصول الى منتخب الناشئين عام 1974، ثم قاد منتخب الشباب في بطولة اسيا عام 1977 في طهران، وتعتبر هذه البطولة من ابرز المحطات في مشواره عندما احرز فيها منتخب بلاده اللقب وحصل فيها على لقب الهداف.

       ونال سعيد جائزة الحذاء الفضي لحصوله على لقب الهداف الثاني في مونديال الشباب في تونس 1977، ونال ايضا لقب هداف 3 دورات لكأس الخليج في النسخة الخامسة 1979 في بغداد والسادسة في ابو ظبي 1982 والسابعة في مسقط 1984. وأحرز ايضا لقب هداف الدورة الاسيوية في الهند عام 1982 وقاد فريقه الطلبة الى 4 ألقاب في بطولة الدوري العراقي.

 

التعليق