كرادشة: سنحرز بطولة غرب آسيا لكرة السلة ونشارك في أندية العالم

تم نشره في الخميس 14 تموز / يوليو 2005. 09:00 صباحاً
  • كرادشة: سنحرز بطولة غرب آسيا لكرة السلة ونشارك في أندية العالم

أمين سر نادي فاست لينك يعلن التحدي

 

حسام بركات

عمان- أعلن أمين سر نادي فاست لينك كارم كرادشة أن فريق كرة السلة الأول التابع للنادي لن يقف عند حد الإنجازات الكبيرة التي حققها الموسم الفائت وإنما يطمح لما هو اكبر في الموسم المقبل.

وأضاف.. حقق الفريق بطولتي الدوري والكأس المحليتين للمرة الثانية على التوالي وأحرز قبلهما كأس السوبر،وتابع الإنجازات عربيا وآسيويا بإحراز وصافة بطولات دبي وسنغافورة الدوليتين والأندية العربية والآسيوية على التوالي، إلا أن ذلك ليس كافيا حيث أن الأردن يستحق ما هو أعظم.

والأعظم من وجهة نظر فاست لينك بحسب كرادشة هو المشاركة في بطولة العالم للأندية،إلى جانب حامل لقب الـ NBA وبطل أوروبا وأميركا الجنوبية وأفريقيا واستراليا،وهو ما سيسعى إليه فاست لينك هذا الموسم بانتظار قرار الريان القطري،وفي حال لم ننجح هذا الموسم فسيكون لزاما علينا إحراز بطولة آسيا للمشاركة في بطولة العالم الموسم المقبل.

بطولة غرب آسيا

وتابع أمين سر فاست لينك حديثه لـ "الغد" : بالتأكيد على الفريق الأول ان يضع نصب عينيه إحراز بطولة غرب آسيا للأندية في ثوبها الجديد بنظام الذهاب والإياب،والتي ستنطلق في نسختها الأولى نهاية شهر تشرين الثاني – نوفمبر المقبل ويستمر حتى أيار- مايو2006.

وستكون المشاركة بفريقين من الأردن وسورية وإيران وفريق من العراق و3 فرق من لبنان كون بطلها يحمل لقب التصفيات الماضية،حيث سيحصل الفريق الأخير على مبلغ 50 ألف دولار وترصد الجوائز تصاعديا حتى تصل إلى 200 ألف دولار للبطل.

يذكر ان دوري غرب آسيا الجديد وضع نظاما للصعود والهبوط،ومثال على ذلك لو احتل فريق عراقي وآخر ايراني المركزين التاسع والعاشر فان العراق تفقد مقعدها في الدوري المقبل كما يصبح رصيد ايران مقعدا واحدا فقط ويصعد فريق يمني وآخر فلسطيني اذا كانا جاهزين بدلا منهما،كما سيتم إضافة مقعد للدولة التي يحتل بطلها المركز الأول على أن لا تزيد المقاعد عن 3.

انتخابات مجلس الإدارة

وعلى صعيد انتخابات مجلس إدارة نادي فاست لينك التي أصبحت على الأبواب،فقد أكد كارم كرادشة أن هناك تغييرات متوقعة لعدد من أعضاء المجلس،الذين لم تسعفهم ظروف العمل لتقديم الجهد التطوعي المطلوب،ولا شك أن معيار الترشح للانتخابات الجديدة سيكون أساسه القدرة على العمل والتفرغ ولو لساعات قليلة يوميا.

ونوه كرادشة إلى أن الداعي وراء التغيير في مجلس الإدارة هو أن حجم العمل المقبل سيكون كبيرا جدا،لأنه يجب أن يكون منسجما مع الطموحات العريضة التي تراودنا كما تراود عشاق كرة السلة الأردنية على وجه العموم.

وشدد أمين السر على أن سياسة فاست لينك بالبحث عن الطيور الاردنية المهاجرة واعادتها الى ارض الوطن ستبقى مستمرة،وها هو النادي قد نجح في استقطاب خيرة شباب هذا البلد مثل اسامة دغلس وانفر شوابسوغة وفرانسيس عريفيج وجمال عودة،وهناك لاعبان احدهما يلعب في مركز الارتكاز والآخر في الجناح سيصار الى دعوتهما للاختبار قريبا.

التعليق