بوما ترعى المنتخب التوغولي مقابل 600 ألف دولار

تم نشره في الخميس 14 تموز / يوليو 2005. 09:00 صباحاً

القاهرة - أبرم الاتحاد التوغولي لكرة القدم عقدا مع شركة بوما الالمانية للملابس الرياضية تتولى الشركة بمقتضاه رعاية المنتخب التوغولي وتبلغ قيمة العقد 600 ألف دولار كما يمنح الشركة حق تجديد العقد مع الاتحاد التوغولي حتى 2010.

وذكرت هيئة الاذاعة البريطانية "بي.بي.سي" على موقعها بالانترنت أمس الاول الثلاثاء أن الشركة ستوفر بمقتضى هذا العقد الملابس الرياضية للمنتخب التوغولي بداية من كانون الثاني/يناير 2006.

وقال هورست فيدمان نائب رئيس الشركة إن الانطباع الجيد الذي تركه المنتخب التوغولي لدى المتابعين لمسيرة الفريق في التصفيات الافريقية المؤهلة لكأس العالم 2006 كان عاملا مؤثرا في قرار الشركة بتوقيع عقد لرعاية الاتحاد والمنتخب التوغولي.

ويتصدر المنتخب التوغولي حاليا المجموعة الاولى في التصفيات بفارق نقطة واحدة أمام زامبيا ونقطتين أمام السنغال وذلك قبل جولتين فقط من نهاية التصفيات حيث يلتقي المنتخب التوغولي في الجولتين الباقيتين على ملعبه مع المنتخب الليبيري وخارج ملعبه مع منتخب الكونغو.

وأصبح المنتخب التوغولي مرشحا بقوة وعلى عكس جميع التوقعات التي سبقت التصفيات للتأهل إلى نهائيات كأس العالم للمرة الاولى في تاريخه.

وقال فيدمان "لدينا الامل في أن المنتخب التوغولي سيحافظ على فرصته في التأهل خلال المرحلتين الباقيتين.. إن الفريق يتميز بالشباب والنشاط الدائب وسيكون فريقا واعدا في المستقبل بفضل لاعبيه الموهوبين".

وأضاف فيدمان "المنتخب التوغولي لن يتأهل فقط لكأس الامم الافريقية المقررة في مصر عام 2006 وإنما سيتأهل أيضا لنهائيات كأس العالم 2006 ليأتي إلينا في ألمانيا حيث تقام النهائيات".

ومن المنتظر أن توفر شركة بوما أيضا منشآت تدريبية ومساعدات فنية لفرق توغو للشباب.

التعليق