ريا وسكينة في مسلسل تليفزيوني للمرة الاولى

تم نشره في الخميس 30 حزيران / يونيو 2005. 10:00 صباحاً
  • ريا وسكينة في مسلسل تليفزيوني للمرة الاولى

 القاهرة -  بدأ المخرج جمال عبدالحميد اول من أمس الثلاثاء تصوير المشاهد الأولى للمسلسل التليفزيوني(ريا وسكينة) الذي كتبه مصطفى محرم حول قصة حياة الأختين اللتين تعتبران أشهر مجرمات القرن العشرين في مصر واللتين انتهت حياتهما بصدور حكم قضائي بإعدامهما تم تنفيذه في 21كانون الاول' ديسمبر من عام .1921

   عانى المسلسل العديد من التأجيلات بسبب عدم الاستقرار على بطلتيه حيث رشحت له في البداية النجمتان نادية الجندي ونبيلة عبيد لكن تعذر جمعهما في عمل واحد، ثم استقر دور الأخت الكبرى "ريا" عند عبلة كامل بينما رشحت لدور "سكينة" دلال عبدالعزيز ثم الهام شاهين حتى استقر الاختيار على الممثلة الشابة سمية الخشاب التي بدأت التصوير بالفعل، واعتبرت أن المسلسل يقدم لها "دور عمرها" على حد قولها باعتباره البطولة الحقيقية الأولى لها في التليفزيون.

   أما البطولات الرجالية فاختير لها رياض الخولي في دور "حسب الله" زوج "ريا" وسامي العدل في دور "عبد العال" زوج "سكينة" ويسعى فريق العمل ومنتجوه (العدل جروب) للانتهاء من تصويره ليلحق بشهر رمضان المقبل.

سيجري تقديم القصة الشهيرة للمرة الأولى في التليفزيون بعد أن قدمت ثلاث مرات في السينما كانت أولاها عام 1953 من إخراج صلاح أبو سيف وبطولة الراحلتين نجمة إبراهيم وزوزو حمدي الحكيم والراحلين أنور وجدي وفريد شوقي، ثم قدمت للمرة الثانية بعد عامين فقط بشكل كوميدي في فيلم بعنوان "إسماعيل ياسين يقابل ريا وسكينة" قام ببطولته نفس الممثلتان بالاشتراك مع إسماعيل ياسين وثريا حلمي.

   أما أحدث الأفلام المقدمة حول العمل فكان كوميديا أيضا قام ببطولته شريهان ويونس شلبي والراحل حسن عابدين.

لكن يبقى أشهر تناول للقصة من خلال المسرحية التي قدمها المخرج حسين كمال وقامت ببطولتها المعتزلتان شادية وسهيرالبابلي ومعهما عبد المنعم مدبولي وأحمد بدير.

التعليق