شفارزر ومور وألويزه في مهمة مزدوجة

تم نشره في الأربعاء 15 حزيران / يونيو 2005. 10:00 صباحاً
  • شفارزر ومور وألويزه في مهمة مزدوجة

 فرانكفورت - سيتعين على لاعبي منتخب استراليا مارك شفارزر وكريغ مور أن يقدما في مباراة افتتاح كأس القارات لكرة القدم أمام ألمانيا أفضل ما لديهما ليثبتا للجماهير أنهما كانا يستحقان اللعب في الدوري الالماني عن جدارة.


 وكان مور قائد منتخب استراليا قد خاض تجربة قصيرة للاحتراف استمرت ستة أشهر مع فريق بروسيا مونشنغلادباخ الالماني حيث لحق بمدربه الهولندي المفضل ديك ادفوكات الذي يدين له بالفضل منذ كان لاعبا تحت قيادته في فريق غلاسغو رينجرز الاسكتلندي.


 وسجل مور هدف الفوز في مرمى فريق ارمينيا بيليفيلد في أول مباراة خاضها في الدوري الالماني وشارك في أكثر من 12 مباراة، لكن بعد أن أعلن أدفوكات أنه سيترك النادي قرر اللاعب الاسترالي اتخاذ الخطوة ذاتها رغم أن عقده يمتد حتى عام 2006، وقال مور: جئت للعب في ألمانيا من أجل أدفوكات.


 وسيتعين على مور أن يثبت للجميع من خلال كأس القارات أنه لاعب فوق العادة كما يأمل أن يلفت أنظار أندية أخرى للانضمام إليها، وقال: تلقيت بعض العروض من عدد من الاندية الانجليزية.


 أما شفارزر الحارس الاساسي لمرمى المنتخب الاسترالي فخاض مباراتين فقط في صفوف فريق دينامو دريسدن في أواسط التسعينيات، وساءت الاحوال بالنسبة لشفارزر عندما لم يحصل نادي دريسدن على الترخيص اللازم للاعب فانتقل إلى كايزرسلاوترن الذي كان يدربه اوتو ريهاغل آنذاك والذي يتولى حاليا تدريب منتخب اليونان المشارك أيضا في كأس القارات.


 وصنف ريهاغل الحارس شفارزر في المرتبة الثالثة بين حراس النادي ولم يستعن به سوى في أربع مباريات في موسم (1996-1997) قبل أن ينتقل شفارزر إلى نادي برادفورد الانجليزي مقابل 230 ألف يورو (277 ألف دولار).


 ويلعب شفارزر البالغ من العمر 32 عاما حاليا مع فريق ميدلزبره الانجليزي الذي كافأه على أدائه ومدد عقده لمدة ثلاثة أعوام، وقال الحارس الاسترالي: تجربتي في ألمانيا مثيرة للاحباط.. لكني تعلمت منها دروسا مهمة، بغض النظر عن ذلك أمضيت وقتا طيبا في ألمانيا.


 وينحدر شوارزر من أبوين ألمانيين هاجرا إلى استراليا عام 1967 وله كثير من الأقارب والأصدقاء في ألمانيا، وعلق اللاعب على ذلك بقوله: لن تكفيني 50 تذكرة لدعوة المقربين إلي لحضور مباراة الافتتاح الاربعاء المقبل.


ألويزي يسعى لاغتنام الفرصة


 يحتاج المهاجم الاسترالي جون الويزي لاستغلال الفرصة النادرة التي أتيحت له للتألق في بطولة كبرى على المستوى الدولي عندما تنطلق بطولة كأس القارات لكرة القدم في المانيا اليوم الاربعاء، ولحق الويزي بزملائه في المنتخب الاسترالي في فرانكفورت بعد أن سجل هدفا لفريقه اوساسونا في نهائي بطولة كأس ملك اسبانيا لكرة القدم والتي هزم فيها اوساسونا من ريال بيتيس في مدريد يوم السبت.


 وينتهي عقد الويزي مع اوساسونا بنهاية الموسم ويعلم أنه ليس بوسعه اضاعة الفرصة التي أتيحت له بالمشاركة في بطولة كأس القارات ضمن المجموعة الاولى التي تضم إلى جانب استراليا ألمانيا المضيفة والارجنتين وتونس، وقال الويزي للصحفيين: هذه فرصة جيدة بالنسبة لي لكي أوضح أني أستحق مكانا أساسيا في الفريق وأرغب في انتهاز الفرصة تماما.


 واستطرد: هدفي هو اللعب والظهور بشكل جيد ومساعدة فريقي في التقدم من الدور الأول، أود أن أعمل بجد وأن أوضح ما يمكنني القيام به في بطولة مثل هذه.

التعليق