لعبة تغيير المدربين في الكرة الاسبانية تدخل مراحلها الاخيرة

تم نشره في الجمعة 10 حزيران / يونيو 2005. 09:00 صباحاً
  • لعبة تغيير المدربين في الكرة الاسبانية تدخل مراحلها الاخيرة

مدريد  - بدأت لعبة تغيير المدربين بين أندية كرة القدم الاسبانية الدخول في مراحلها الختامية بعد إعلان ثلاثة أندية على الاقل من دوري الدرجة الاولى الاسباني عن تعيين مدربين جدد لفرقها.

فقبل منتصف ليل أمس الاول الاربعاء بقليل وبينما كانت أسبانيا تلاعب البوسنة في إطار تصفيات أوروبا المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2006 بألمانيا (انتهت المباراة بالتعادل 1-1) أعلن نادي اشبيليةعن توصله لاتفاق كامل مع المدرب خواندي راموس.

وقد تكون هذه الصفقة مثيرة للجدل باعتبار أن راموس كان مدربا لفريق ريال بيتيس أكبر خصوم اشبيلية قبل ثلاثة أعوام. ولم يكن راموس مرتبطا بالعمل مع أي أندية أخرى منذ إقالته من ملقه قبل عام مضى.

وكان راموس قد صنع لنفسه اسما مميزا في كرة القدم الاسبانية مع نجاحه في قيادة فريق رايو فاليكانو المتواضع لنهائيات بطولة كأس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم قبل خمسة أعوام.

ويبحث اشبيلية عن مدرب جديد لفريقه منذ خمسة أيام بعد أن قطع مدربه السابق خواكين كاباروس مفاوضاته مع النادي حول تجديدعقده.وكانت وسائل الاعلام الاسبانية قد تنبأت مساء أمس الاول الاربعاء بتعيين كاباروس مدربا جديدا لفريق ديبورتيفو لا كورونا المنهار.

وفي مؤتمر صحفي قال كاباروس أنه سيحاول البناء هناك (في ديبورتيفو) "على الاساس الممتاز الذي وضعه خافيير إروريتا" الذي أقيل من منصبه في الاسبوع الماضي بعد سبعة أعوام من النجاح مع ديبورتيفو لا كورونا.

وأضاف كاباروس "إنني أعتزم إعادة ديبورتيفو إلى حيث ينتمي ..قرب القمة".

وفي وقت سابق من امس الاول .. قدم نادي أتليتيكو مدريد مدربه الارجنتيني الجديد كارلوس بيانكي لوسائل الاعلام المختلفة.

وقال إنريكي ثيريثو رئيس أتليتيكو "إننا سعداء بالتعاقد مع مدرب يتمتع بخبرة طويلة وشأن رفيع".

بينما أكد بيانكي أن "حب الجماهير" كان من الدوافع الرئيسية لقبوله العمل مع أتليتيكو مدريد.

واعترف بيانكي بأنه سيكون "أمرا رائعا" أن ينجح في ضم صانع الالعاب الارجنتيني خوان رومان ريكيلمي الذي كان لاعبه المفضل في بوكا جونيورز الارجنتيني قبل عدة أعوام لاتليتيكو.ويلعب ريكيلمي حاليا بصفوف فياريال الاسباني على سبيل الاعارة من نادي برشلونة العريق.

التعليق